فيديو مؤثر لطفل إيرلندي يذرف الدموع فرحاً من أجل محمد صلاح

ت + ت - الحجم الطبيعي

محمد صلاح نجم وإيقونة داخل الملعب وخارجه ، فقد شهدت مباراة ليفربول أمام ضيفه واتفورد، السبت الماضي، ضمن الجولة 31 من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، مشهدا مؤثرا جدا بطله طفل إيرلندي يعشق النجم المصري محمد صلاح.

وذكر موقع "ليفربول إيكو" أن الطفل الإيرلندي أوسكار (8 سنوات) سافر لمدة يومين لحضور مباراة فريقه المفضل ليفربول على ملعب "أنفيلد" لأول مرة في حياته، من أجل مشاهدة نجمه المفضل محمد صلاح. 

ونشر حساب (ESPN FC) على موقع "تويتر" مقطع فيديو، يظهر فيه الطفل الصغير أوسكار والدموع تنهمر من عينيه فرحا برؤية نجمه صلاح، وهو يجري عملية الإحماء قبل مباراة "الريدز" على ملعب "آنفيلد"، ويوثق بنفسه هذه اللحظات السعيدة بهاتفه، وهو يكاد لا يصدق ما تراه عيناه، وفقا لما نقله موقع سكاي نيوز عربية.


ونقل موقع "ليفربول إيكو"، الأحد، عن عمة أوسكار، قولها: "كان عليه أن يستقل القارب البطيء من بلفاست الجمعة وهو حاليا في مكان ما بالقرب من جزيرة مان. سيكون سعيدا للغاية عندما أخبره أن هذه التغريدة قد شاهدها كثيرون، أكثر من 450.000 شخص".

وأضافت: "يأكل ويتنفس وينام وهو يفكر بليفربول. على الرغم من أن شقيقه ووالده يشجعان توتنهام".

وتابعن: "حياة أوسكار لم تكن سهلة عندما كان صغيرا وحتى الآن بسبب معاناته من الحساسية وغيرها، لكن ليفربول خطف قلبه".

طباعة Email