تطورات جديدة.. محمد صلاح يرفض أحدث عروض ليفربول لتجديد عقده

ت + ت - الحجم الطبيعي

كشفت تقارير صحفية موثوقة آخر تطورات المفاوضات بين المصري محمد صلاح، نجم ليفربول، ووكيله من جهة، وإدارة النادي الإنجليزي من جهة أخرى لتجديد عقد اللاعب.

وينتهي عقد محمد صلاح مع ليفربول في صيف 2023، فيما يغلف مستقبل النجم المصري الغموض حتى الآن في ظل تعثر المفاوضات بين الجانبين حول تجديد التعاقد.

ويعيش محمد صلاح حالة من التألق مع ليفربول هذا الموسم، إذ يتصدر جدول هدافي الدوري الإنجليزي الممتاز «البريميرليج» برصيد 19 هدفًا، كما أحرز 8 أهداف في دوري أبطال أوروبا حتى الآن.

وذكر الصحفي الإيطالي المتخصص في أخبار انتقالات اللاعبين فابريزيو رومانو عبر حساباته على مواقع التواصل الاجتماعي أمس الجمعة أن محمد صلاح ووكيله ليس لديهما أي اهتمام بقبول عرض ليفربول الحالي.

وتشير التقارير الصحفية إلى أن ليفربول يعرض مبلغ 450 ألف جنيه إسترليني كراتب أسبوعي لمحمد صلاح.

وأضاف الصحفي الشهير أنه رغم ذلك فإن أولوية محمد صلاح هي البقاء في ليفربول، لكنه يطالب النادي برفع قيمة العرض المقدم.

وأوضح أن آخر اجتماع جمع رامي عباس وكيل محمد صلاح مع إدارة ليفربول يرجع إلى ديسمبر الماضي، فيما توقفت المفاوضات بين الطرفين بعد ذلك.

من جانبه، قال يورجن كلوب، مدرب ليفربول،  على هامش المؤتمر الصحفي الخاص بمباراة برايتون المقرر إقامتها السبت «تجديد عقد صلاح؟ لا يُمكننا أن نفعل أكثر من ذلك بكثير، لكنه قرار يعود إلى صلاح إلى حد كبير، النادي فعل ما في وسعه».

وتابع «أنا أعتقد أن كل شيء على ما يُرام من وجهة نظري، حتى الآن لم يحدث شيء، هو لم يرفض أو يقبل، نحن فقط علينا الانتظار».

ورد رامى عباس وكيل صلاح على تصريحات كلوب، حيث نشر تغريدة عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي «تويتر»، عبارة عن وجوه ضاحكة فيما يعتقد أنه تنبيه عن وضع المفاوضات المتأزم بين محمد صلاح وبين إدارة ليفربول الإنجليزي.

وجاءت هذه التغريدة بالتزامن مع تصريحات كلوب تعليقا على تجديد تعاقد اللاعب.

طباعة Email