00
إكسبو 2020 دبي اليوم

ميسي يقتحم سوق العقارات

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة
ت + ت - الحجم الطبيعي

عرض النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، شقته الفخمة في مدينة فلوريدا الأمريكية، وقيمتها 7.7 ملايين دولار للبيع بعد 7 أشهر من شرائه الشقة قبل انتقاله إلى نادي باريس سان جيرمان، ما ألقى بظلال من الشكوك على انتقاله المستقبلي المحتمل إلى نادي انتر ميلان الأمريكي، والذي يمتلكه النجم الإنجليزي السابق ديفيد بيكهام.

وبعد أن سيطر على كرة القدم العالمية معظم العقدين الماضيين، يحاول ليونيل ميسي بالفعل أن يدخل سوق العقارات، ولذا عرض اللاعب البالغ من العمر 34 عاماً شقة بنتهاوس الفاخرة في ميامي للبيع بسعر كبير، على الرغم من شراء الشقة قبل سبعة أشهر فقط عندما كان لا يزال لاعباً في برشلونة، وربما يكون هذا خبراً سيئاً لأنصار امتياز ديفيد بيكهام في الدوري الأمريكي لكرة القدم، والذين يأملون أن يتوجه ميسي إلى فلوريدا للحصول على تجربة ناجحة قبل اعتزاله، حسب ما أشارت صحيفة «آس» الإسبانية.

ومع ذلك، لا يزال الفائز بست مرات في الكرة الذهبية، يمتلك عقاراً على الطريق، في وسط مدينة بورش ديزاين تاور، والذي اشتراه في عام 2019، وتقع الشقة المعروضة للبيع، في شاطئ صني آيلز بولاية فلوريدا، وتتميز بإطلالة على المحيط، وتقع على بعد حوالي 10 أميال من شاطئ ميامي الشهير.

واشترى ميسي الطابق التاسع بأكمله في أبريل الماضي، ويضم أربع غرف نوم، وأربعة حمامات، وتراساً بمساحة 2100 قدم مربع، وتضم الشقة مسبحاً مذهلاً في الهواء الطلق.

طباعة Email