00
إكسبو 2020 دبي اليوم

«الماتادور» و«الديوك» في نهائي «الأمم الأوروبية» الليلة

يشهد استاد سان سيرو في مدينة ميلانو، مواجهة مثيرة بين منتخبي أسبانيا وفرنسا في نهائي دوري الأمم الأوروبية لكرة القدم، في صراع بين الشباب والخبرة، ووصل «الماتادور» للنهائي بتغلبه على إيطاليا 2 - 1، ووصل «الديوك»، بالتغلب على بلجيكا في «ريمونتادا» 3 - 2، ويعتمد منتخب أسبانيا على مجموعة شابة فرضت نفسها وأبرز عناصرها لاعب وسط برشلونة بدري (18 عاماً)، وزميله غافي، أصغر لاعب في تاريخ المنتخب، وفيران توريس (21 عاماً) مهاجم مانشستر سيتي، فيما يغيب عن المنتخب عدة لاعبين أساسيين أبرزهم الفارو موراتا وتياغو الكانتارا وانسو فاتي.

وفي المقابل، يتسلح منتخب فرنسا بعناصر الخبرة، بداية من الحارس هوغو لوريس، وكل من فاران، وبوغبا، كريم بنزيمة، انطوان غريزمان ومبابي، فيما يغيب ادريان رابيو لإصابته بـ«كورونا».

طباعة Email