العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    مكاسب كثيرة للسيتي بعد الفوز الكبير على نورويتش

     حقق فريق مانشيستر سيتي الكثير من المكاسب بعد الفوز بخماسية نظيفة على نوريتش سيتي، حيث واصل جوارديولا تحقيق الأرقام المميزة في تلك البطولة، ببلوغ الفوز رقم 23 على منافسيه فارق 5 اهداف فأكثر، منذ توليه المسؤولية في موسم 2016/ 2017، وهو رقم لم يتم تحقيقه في مسيرة أي مدرب مع السيتي، كما أنه يصعب تحقيقه من أي فريق آخر في ظل قوة المنافسة في البريميير ليج خصوصا في السنوات الأخيرة.

    ومن أبرز المكاسب أيضا استعادة التوازن ونغمة الانتصارات بعد الخسارة في الجولة الأولى من توتنهام بنتيجة صفر/ 1، وتألق كل من جابريل جيسوس الذي كان نجم المباراة الأول، وجاك جريليتش الذي سجل أول أهدافه بقميص السيتي، واكد أنه سينسجم سريعا مع الفريق، ورحيم ستيرلينج الذي نجح في هز شباك المنافس برغم نزوله كبديل في الشوط الثاني.

    ووضع الفوز الذي حققه السيتي الفريق على الطريق الصحيح بعد تعرضه لخسارتين على التوالي امام ليستر سيتي في السوبر، وتوتنهام في الجولة الأولى، ووجه رسالة شديدة اللهجة للمنافسين بأنه قادم وقادر على العودة في الوقت المناسب للمنافسة على الألقاب وانتزاعها، في نفس الوقت الذي سيتيح هذا الفوز الفرصة للمدرب الأسباني كي يرتب أوراقه بهدوء من أجل الاندفاع مجددا نحو حصد الألقاب.

    وتأسس نادي مانشيستر سيتي في عام 1880 باسم سينت ماركس، ثم تجول إلى اسمه الحالي في عام 1894، وألت ملكيته إلى مجموعة أبوظبي المتحدة للتنمية والاستثمار في أغسطس من عام 2008، ومنذ هذا التاريخ أصبح تحولت مسيرة الفريق بشكل كامل ليصبح أبرز المنافسين على اللقب في اول 3 سنوات، ثم يصبح أهم فرق البريميير ليج وأكثرها فوزا بأقوى الدوريات العالمية في العقد الأخير.


     

    كلمات دالة:
    • مانشستر سيتي،
    • الدوري الانجليزي
    طباعة Email