العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    انتقال ميسي الى باريس سان جرمان مسألة ساعات

    بعد توديعه ناديه برشلونة باكيا الأحد، اقترب النجم الارجنتيني ليونيل ميسي من الانتقال الى باريس سان جرمان الفرنسي في صفقة مثيرة.

    فمنذ النبأ القنبلة الخميس الذي تحدث عن رحيل "لا بولغا" عن صفوف الفريق الكاتالوني، والجميع يترقب وجهته المقبلة.

    هوية ناديه المقبلة لم تعد تحمل اي شك: فريق العاصمة الفرنسية هو ابرز المرشحين للحصول على خدمات الارجنتيني الذي دافع طوال مسيرته عن الوان ناد واحد حتى الان وعلى مدى اكثر من 20 عاما حقق فيها جميع الالقاب الممكنة.

    وبالنسبة الى الصحف الفرنسية، فان الصفقة ستتم في الساعات المقبلة وكشفت صحيفة "لو باريزيان" بقولها "سيتم الاعلان عن الصفقة رسميا الاثنين او ربما الثلاثاء، انه السيناريو الاقرب لكي يتحقق".

    اما صحيفة "ليكيب" الرياضية فقالت "انها مسألة ساعات ليس الا" قبل الاعلان عن انتقال ميسي رسميا واعتبرت ب"أننا ندخل الايام الاكثر اثارة في تاريخ كرة القدم الفرنسية".

    وذكٌرت الصحيفتان بانه يتعين على ميسي ان يخضع للفحص الطبي الروتيني قبل التوقيع على عقده.

    وكان ميسي قام بتوديع ناديه الاحد من خلال مؤتمر صحافي مؤثر استهله باكيا وقال في هذا الصدد "لم اتصور اطلاقا الرحيل عن برشلونة لأنني للحقيقة لم افكر بهذا الامر. كنت اريد وداعا مع الجميع على ارضية الملعب" مشيرا الى ان وافق على تقليص راتبه الى النصف لكن ذلك لم يكن كافيا لأن الصفقة تخطت السقف الذي وضعته رابطة الدوري الاسباني.

    وكان عقد ميسي مع برشلونة انتهى في 30 يونيو الماضي، وتوصل الطرفان الى اتفاق يقضي ببقائه في صفوف النادي الكاتالوني لعامين اضافيين، لكنهما اصطدما بقوانين الرابطة، ما حال دون اعتماد الاتفاق رسميا.

    وتصدرت صور ميسي باكيا الصفحات الاولى للصحف الاسبانية الرياضية الاثنين امثال "ماركا" و"آس" و"سبورت" وقالت الاخيرة "جميع انصار برشلونة يبكون معك يا ليو".بعد وداع ميسي لبرشلونة، سارع باريس سان جرمان الى الدخول في مفاوضات مع معسكر ميسي وتحديدا والده خورخي علما بان اللاعب المح في مؤتمره الصحافي الى امكانية الانتقال الى فريق العاصمة الفرنسية حيث سيلعب الى جانب صديقه وزميله السابق في برشلونة البرازيلي نيمار بالاضافة الى مواطنيه انخل دي ماريا ولياندرو باريديس وباشراف مواطنه الاخر ماوريسيو بوكيتينو.

    -40 مليون يورو سنويا-

    وكشفت الصحف الفرنسية بان سان جرمان تقدم بعرض قيمته لمدة سنتين قابلة للتجديد لعام اضافي واجر سنوي بلغ 40 مليون يورو.

    لم تكن هذه الصفقة ممكنة لولا القوة المالية لدولة قطر مالكة سان جرمان وتخفيف قيود اللعب النظيف من قبل الاتحاد الاوروبي للعبة (ويفا). ولا شك بان صفقة انتقال ميسي الى سان جرمان ستنقل النادي الفرنسي الى مصاف اخر من الناحيتين الرياضية والاقتصادية.

    فبوجود ميسي الفائز بالكرة الذهبية لافضل لاعب في العالم ست مرات الى جانب الثنائي نيمار وكيليان مبابي، سيصبح سان جرمان ابرز المرشحين لاحراز لقب دوري ابطال اوروبا بعد خسارته نهائي عام 2020 امام بايرن ميونيخ الالماني، وخروجه من نصف نهائي الموسم للفائت على يد مانشستر سيتي الانجليزي.

    ولقيت امكانية انتقال ميسي الى صفوف سان جرمان اشادة كبيرة من مختلف المسؤولين والمدربين في الدوري الفرنسي وقال مواطنه خورخي سامباولي مدرب مرسيليا "لقد كسبت كرة القدم الفرنسية كثيرا في المواسم الاخيرة. اللعب ضد ميسي سيشكل حافزا اضافيا لنا".

    وبحثت الصحف الفرنسية عن برنامج مباريات سان جرمان المقبلة لمعرفة المباراة الرسمية الاولى التي سيخوضها ميسي في صفوفه والتي قد تكون ضد رينس في 29 اغسطس، او ضد كليرمون في 12 سبتمبر بعد العودة من المباريات الدولية.

    يذكر ان سان جرمان استهل مشواره لاستعادة لقبه بطلا للدوري الفرنسي الذي خسره لصالح لليل الموسم الماضي، بالفوز على مضيفه تروا 2-1.

     

    طباعة Email