العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    تهديد ميسي بوجود قنبلة في المطار خلال استعداده للعودة إلى برشلونة

    تلقى ليونيل ميسي، مهاجم برشلونة السابق، خلال عودته إلى إسبانيا على طائرته الخاصة، بعد قضائه عدة أيام في مدينة روساريو الأرجنتينية، تهديدًا في مطار جزر مالفيناس، بوجود قنبلة في هذا المكان، بحسب صحيفة "آس".

    وتوج ميسي بأول لقب مع منتخب بلاده فجر الأحد الماضي، بعد تحقيق لقب كوبا أمريكا 2021، إثر الفوز على البرازيل بهدف نظيف سجله أنخيل دي ماريا، في ملعب ماراكانا.

    وكان من المفترض أن يغادر ميسي أمس الثلاثاء، روساريو، متجهًا إلى برشلونة، للتحضير للموسم الجديد وحل مسألة تجديد عقده مع النادي الكتالوني.

    وقبل ساعات من إقلاع طائرة ميسي وذهابه للمطار، تلقى البرغوث تهديدًا في مطار جزر مالفيناس، بوجود قنبلة في هذا المكان.

    وكشفت تقارير قناة «TYC SPORTS» الأرجنتينية، إلى أن سلطات المطار أمسكت برجل كان يحمل قنبلة في حقيبته.

    وتمكنت السلطات من الكشف عن هذا التهديد أثناء عبور حقائب أحد الأشخاص عبر شريط نقل الحقائب، وعند سؤال الشخص عما يوجد بدخل هذه الحقيبة، كانت إجابة بكلمة «قنبلة».

    وسرعان ما أعلنت سلطات المطار حالة الطوارئ وتم تفعيل البروتوكول المتبع لهذه الحالات، وإخلاء المطار إلى القطاع الجنوبي من المكان المعروف باسم حديقة الهواء، حتى انتهاء عملية الفحص».

    ونشر مطار روساريو تغريدة عبر حسابه الرسمي على موقع «تويتر»، قائلاً: «في الـ 11:50 صباحًا، قامت شرطة أمن المطار، بتفعيل خطة الطوارئ الوقائية بسبب حالة اشتباه، وتم اخلاء المبنى كإجراء احترازي».

    جدير بالذكر، أن الطائرة الخاصة لميسي لم تتواجد في هذا المكان، وبعد التحقيقات عاد المطار للعمل بشكل طبيعي.

    وتابع بيان المطار: «في الساعة 12:47 صباحًا، أبلغت شرطة المطار أن الوضع المشتبه به أصبح تحت السيطرة، وعاد للوضع الطبيعي بعد تطبيق جميع الإجراءات المناسبة».

    وانتهى عقد ميسي مع برشلونة رسميًا في 30 يونيو الماضي، وحتى الآن يعتبر لاعبًا حرًا غير مرتبط بالنادي الكتالوني، الذي يسعى لإيجاد حل من أجل تسجيله في الليغا، ولكن هذه العملية تتطلب تخفيض نفقات الفريق والاستغناء عن عدة لاعبين.

    كلمات دالة:
    • ميسي،
    • برشلونة،
    • إسبانيا،
    • قنبلة ،
    • تهديد،
    • روساريو
    طباعة Email