العد التنازلي لإكسبو 2020 دبي

    نيمار يتخطى «الظاهرة» ويهدد عرش «الملك» مع المنتخب البرازيلي

    نيمار محتفلاً بعد التسجيل في مرمى بيرو | أ ف ب

     واصل المنتخب البرازيلي انطلاقته القوية في بطولة كأس أمم أمريكا لكرة القدم «كوبا أمريكا» المقامة على أرضه وتغلب على منتخب بيرو 4 - 0 أول من أمس في الجولة الثانية من مباريات المجموعة الثانية لتتصدر المجموعة الثانية بست نقاط متقدمة بنقطتين على كولومبيا التي تعادلت بدون أهداف مع فنزويلا.

    وحقق المنتخب البرازيلي حامل اللقب الانتصار الثاني في النسخة الحالية والتاسع على التوالي في كوبا أمريكا بحساب نتائج النسخة الماضية من البطولة.

    وافتتح أليكس ساندرو التسجيل للمنتخب البرازيلي في الدقيقة 12 ثم أضاف النجم نيمار الهدف الثاني في الدقيقة 68، لتكون المباراة هي الرابعة على التوالي التي يسجل فيها نيمار للمنتخب البرازيلي.

    ورفع نيمار رصيده إلى 68 هدفاً متفوقاً بهدف واحد على رونالدو الملقب بـ «الظاهرة» في قائمة هدافي المنتخب عبر العصور وبات في طريقه إلى تهديد عرش «ملك» الكرة البرازيلية والعالمية بيليه الذي سجل 77 هدفاً خلال مشواره مع منتخب البرازيل.

    شرف

    وقال نيمار وهو يبكي «إنه شرف كبير لي بأن أكون جزءاً من تاريخ البرازيل».

    وأشاد أسطورة كرة القدم البرازيلي بيليه بنيمار، وكتب بيليه «80 عاماً» على «انستغرام»: «مثل كل البرازيليين، أشعر بالسعادة في كل مرة أراه (نيمار) يلعب فيها» وأوضح بيليه أن نيمار يمكنه الوصول إلى نفس رصيده من الأهداف مع المنتخب البرازيلي.

    تعادل

    وسقط منتخب كولومبيا في فخ التعادل السلبي أمام نظيره منتخب فنزويلا، وكان المنتخب الكولومبي قد استهل مشواره في البطولة بالفوز على الإكوادور 1 - 0 لكنه أخفق في هز شباك فنزويلا ليكتفي بنقطة التعادل ويرفع رصيده إلى أربع نقاط في المركز الثاني بالمجموعة الثانية بفارق نقطتين خلف المنتخب البرازيلي المتصدر، أما منتخب فنزويلا، فقد حصد بذلك أول نقطة له في البطولة حيث كان قد خسر مباراته الأولى أمام المنتخب البرازيلي حامل اللقب 0 - 3.

    ويدين منتخب فنزويلا بفضل كبير لحارس مرماه ويلكير فارينييز الذي تألق في التصدي لأكثر من كرة خطيرة وحافظ على نظافة شباكه لينقذ منتخب بلاده من الهزيمة الثانية على التوالي.

    طباعة Email