00
إكسبو 2020 دبي اليوم

سان جرمان إلى نهائي كأس فرنسا بركلات الترجيح على حساب مونبيليه

ت + ت - الحجم الطبيعي

بلغ باريس سان جرمان نهائي مسابقة كأس فرنسا لكرة القدم أمس الأربعاء بعدما أقصى مونبيليه بركلات الترجيح 6-5 بعد التعادل 2-2 في الوقت الأصلي، ليحافظ على آماله بالاحتفاظ بلقبه للعام الثاني توالياً.

وأهدر لاعب مونبيليه جونيور سامبا الركلة الحادية عشرة لفريقه، فيما أهدى الإيطالي مويس كين التأهل لنادي العاصمة بعدما ترجم بنجاح ركلته.

وتأهل سان جرمان إلى نهائي المسابقة للمرة السابعة توالياً في تاريخه منذ عام 2015، وباستثناء خسارته أمام رين في عام 2019 أحرز اللقب خمس مرات.

وباتت الكأس المحلية الهدف الأقرب لسان جرمان التي يحمل لقبها 13 مرة، بعدما خرج من نصف نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا أمام مانشستر سيتي الانجليزي بإجمالي المباراتين 1-4، ويتأخر بفارق 3 نقاط عن ليل المتصدر في الدوري، في سعيه لعدم الخروج من الموسم خالي الوفاض للمرة الأولى منذ 2012.

ونتيجة إلغاء مسابقة كأس الرابطة التي أحرز لقبها ست مرات في المواسم السبعة الماضية، بهدف تخفيف ضغط المباريات على اللاعبين، انحصر طموح فريق المدرب الأرجنتيني ماوريسيو بوكيتينو بالدفاع عن لقبي الدوري والكأس.

وواجه مونبيليه نادي العاصمة مع سجل يتضمن انتصاراً يتيماً في مبارياته التسع الاخيرة في مختلف المسابقات، مع تعادل واحد و7 هزائم. علماً انه حقق فوزه الوحيد على ملعبه في الـ "ليغ1" في 30 أبريل 2019 بنتيجة 3-2.

وخاض سان جرمان نصف النهائي بغياب بريسنيل كيمبيبي، ومع السنغالي عبدو ديالو والبرازيلي ماركينيوس في الدفاع، فيما عاد المهاجم مبابي إلى التشكيلة مع الاسباني بابلو سارابيا والارجنتيني ماورو إيكاردي. وجلس البرازيلي نيمار والارجنتيني أنخل دي ماريا على مقاعد البدلاء.

لم يكد الحكم يطلق صافرة البداية حتى سجل مبابي هدف التقدم بعد تمريرة في العمق من السنغالي إيدريسا غي، ليتخلص بفضل سرعته من أرنو سوكيه على الجهة اليسرى لمنطقة الجزاء ويسدد كرة بينية تحت العارضة خدعت الحارس ديميتري برتو (ق10).

وقبل انتهاء الشوط، أدرك مونبيليه التعادل بعد هجمة بدأها جوردان فيري منه إلى غايتان لابورد على الجهة اليسرى، ليتخلص لاعب بوردو السابق من الإيطالي أليساندرو فلورنتسي ويسدد بقدمه اليسرى استقرت في الجهة المعاكسة للحارس الكوستاريكي كيلور نافاس (ق45).

مع بداية الشوط الثاني، عاد مبابي لدك شباك مونبيليه بالهدف الثاني بعدما تلاعب بالمخضرم البرازيلي فيتورينو هيلتون ويسدد كرة قوية خدعت الحارس برتو (ق50).

وهي الثنائية الثالثة لمبابي في الكأس هذا الموسم بعد بريست وليل، فيما بات مونبيليه الضحية المفضلة لبطل مونديال 2018 بعدما سجل هدفه العاشر في 9 مباريات خاضها أمامه.

وبتسجيله هدفه السادس عشر في المسابقة المحلية تساوى مبابي مع لاعبي سان جرمان السابقين الاوروغوياني إدينسون كافاني والسويدي زلاتان إبراهيموفيتش، كأفضل هداف للنادي في الكأس بحسب موقع "أوبتا" للإحصاءات.

كما رفع المهاجم الدولي الفرنسي رصيده من الأهداف في الكأس إلى ستة، وإلى 39 هدفاً في مختلف المسابقات في هذا الموسم.

وحاول المدرب بوكيتينو تنشيط فريقه، فأخرج البرازيلي رافينيا وسارابيا وأدخل الالماني يوليان دراكسلر ودي ماريا بدلاً منهما في الدقيقة 72، قبل أن يخرج بعد 10 دقائق غي ومبابي ويدفع بالبرتغالي دانيلو بيريرا والإيطالي كين.

ولم تنفع هذه التبديلات اذ ادرك مونبيليه التعادل بعد لعبة مشتركة بين فلوران مولي ولابورد على الجهة اليسرى للمنطقة، منه إلى أندي ديلور على الجهة المعاكسة، فسدد بالقدم اليمنى في الشباك الباريسية (ق83)، مسجلاً هدفه الرابع في المسابقة هذا الموسم.

وسرعان ما دفع بوكيتينو بنجمه نيمار بدلاً من فلورنتسي في الدقيقة 86، من دون أن تتبدل النتيجة ليحتكم الفريقان إلى ركلات الترجيح فوز نهاية الوقت الأصلي.

ويلعب في نصف النهائي الآخر اليوم الخميس في مواجهة غير متوازنة بين المتألق هذا الموسم موناكو ومضيفه روميي فاليير من الدرجة الرابعة. 

كلمات دالة:
  • باريس سان جرمان،
  • كأس فرنسا،
  • مونبيليه
طباعة Email