00
إكسبو 2020 دبي اليوم

ميسي يقاطع "السوشيال ميديا"

ت + ت - الحجم الطبيعي

أنضم النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي لاعب برشلونة الاسباني، إلى حملة مقاطعة نجوم الرياضة لمواقع التواصل الاجتماعي "السوشيل ميديا"، احتجاجاً على الإساءات العنصرية التي يتعرض لها عدداً من نجوم الرياضة وكرة القدم.

ونشر ميسي على "الانستغرام": "أرى أنني وصلت للتو إلى 200 مليون شخص يتابعونني على هذه الشبكة، ولكن بسبب ما يحدث اليوم، لن أعتبر ذلك سبباً للاحتفال، وبالطبع أقدر كل الحب والدعم الذي أتلقاه منكم دائماً، لكنني أعتقد أن الوقت قد حان لإعطاء أهمية لجميع الأشخاص الذين يقفون وراء كل ملف تعريف، وإننا ندرك أنه وراء كل حساب يوجد شخص من لحم ودم، يضحك، يبكي، يستمتع ويتألم، بشر بمشاعر".

وأضاف: "دعونا نرفع أصواتنا لوقف الإساءة على وسائل التواصل الاجتماعي، ولا يهم إذا كنا مجهولين أو مشهورين أو رياضيين أو حكام أو متابعين للعبة، وحتى شخص خارج كل هذا، لا يهم العرق أو الدين أو الأيديولوجيا أو الجنس، ولا أحد يستحق أن يساء معاملته أو يهين".

وأكمل: "نحن نعيش معاً ونرى ونتعرض للإساءات، بشكل متزايد أكثر فأكثر في كل شبكة من الشبكات، دون أن يفعل أي شخص أي شيء لمنع ذلك، ويجب أن ندين بشدة هذه المواقف العدائية، ونطالب الشركات التي تدير الشبكات باتخاذ إجراءات عاجلة ضد هذه السلوكيات".

وأختتم: "أود منكم الـ 200 مليون شخص، أن يرافقوني، وأن يصبح هناك 200 مليون سبب موجود لجعل الشبكات مكاناً آمناً ومحترماً، حيث يمكننا مشاركة ما نريد دون خوف من الإهانة، وهذه الإهانات، العنصرية، الإساءة والتمييز خارجها إلى الأبد، وبالنسبة لكم، الذين هم جزء من هذه الشبكات والذين هم دائماً معي، آمل أن ترافقوني وتدعموني في هذه الحملة، وتحية كبيرة للجميع، وتهنئة لجميع لاعبي كرة القدم في المملكة المتحدة على فكرتهم في تنظيم حملة ضد الإساءة والتمييز في الشبكات".

طباعة Email