يوفنتوس يطلب مجدداً من لاعبيه تأجيل رواتب 4 أشهر

طلب يوفنتوس مجدداً من لاعبيه، قبول دفعة متأخرة جزئياً لرواتبهم لأشهر مارس وأبريل ومايو ويونيو 2021، وهو الإجراء الذي سبق وقام به النادي، خلال الشهور نفسها عام 2020، لمواجهة الآثار المالية للإجراءات الاحترازية، لمواجهة تفشي فيروس «كورونا».

واضطرت العديد من أندية النخبة في جميع أنحاء أوروبا، إلى اتخاذ خطوات مماثلة في الموسم الماضي، وكان يوفنتوس، من أوائل تلك الأندية، التي قامت بإجراء تأخير لرواتب لاعبيه لمدة 4 أشهر.

ووقتها، لعب جورجيو كيليني وجيانلويجي بوفون، دوراً رئيسياً، في إقناع زملائهم في الفريق، بالموافقة على هذا الإجراء، والذي يعتقد أنه ساعد في يوفنتوس في توفير نحو 90 مليون يورو، وأمام الخسائر المالية لليوفنتوس في السنة المالية 2020-2021، والتي تصل لنحو 113.7 مليون يورو، اضطر رئيس النادي، أندريا أنييلي، إلى الدعوة لتكرار الإجراء مجدداً.

طباعة Email