نجاة حارس وولفرهامبتون من حادثة تسلل محمد صلاح

  • الصورة :
  • الصورة :
صورة

كاد أن يتسبب خطأ حكم في احتساب تسلل على محمد صلاح لاعب ليفربول، في المباراة التي فاز فيها فريقه بهدف سجله دييغو جوتا أمام وولفرهامبتون، في إصابة خطيرة لحارس مرمى المنافس روي باتريشيو، بعدما أصطدم فيها مع زميله، في هجمة سمح باستكمالها وفق تعديلات الاتحاد الدولي للكرة "الفيفا"، رغم أن النجم المصري كان في وضعية تسلل واضحة. 

وأثارت حادثة إغماء الحارس، بعد صدمة قوية في الرأس، وتبديله في الدقيقة 90، ذكريات إصابة الحارس بيتر تشيك، والذي أكمل السنوات الـ 13 الأخيرة من حياته المهنية، مع واقي حماية للرأس طوال، بعدما كان قريباً من الموت في إحدى المباريات عام 2006.

وقال نونو إسبيريتو سانتو مدرب وولفرهامبتون: "الحارس سيكون على ما يرام، بسبب الحظ وليس بسبب الحكم، بعدما اصطدم مع زميله المدافع كونور كودي، في لعبة كان يمكن تجنبها، إذا استطاع مساعد الخطوط أن يرى محمد صلاح متسللاً، ورفع رايته في التوقيت المناسب بدلاً من استمرار اللعب، واللجوء إلى تقنية الفيديو، الأمر مجرد ثواني معدودة كان يمكن أن تغير حياة إنسان".

طباعة Email