لابورتا يفوز برئاسة برشلونة

 حسم خوان لابورتا مقعد رئاسة نادي برشلونة الإسباني لكرة القدم بعد 11 عاما من رحيله عن رئاسة النادي الكتالوني ، حسبما أظهرت نتائج الفرز لأصوات أعضاء النادي عقب الانتخابات التي أجريت أمس الأحد.

وجرت أمس الأحد نسخة تاريخية من انتخابات النادي الكتالوني لاختيار رئيس جديد لبرشلونة يتولى مقاليد الأمور في السنوات المقبلة التي تواجه فيها إدارة النادي العديد من التحديات الصعبة.

وأظهرت نتائج فرز 100 % من الأصوات حصول لابورتا على 30 ألفاً و184 صوتا بنسبة 28ر54 % من المشاركين في التصويت مقابل 16 ألف و679 صوتا (بنسبة 99ر29 %) لمنافسه فونت و4769 صوتا (بنسبة 58ر8 %) للمنافس الآخر فريتشا ليفوز لابورتا رسميا برئاسة النادي.

وسيخلف لابورتا الرئيس السابق جوسيب ماريا بارتوميو الذي استقال في أكتوبر  لتجنب تصويت بحجب الثقة من جانب الأعضاء الغاضبين بعدما حاول ليونيل ميسي ترك النادي في أغسطس عقب الخسارة 8-2 أمام بايرن ميونيخ في دوري أبطال أوروبا.

وكان ميسي ضمن العديد من اللاعبين الذين شاركوا في الانتخابات بعد يوم واحد من فوز برشلونة 2-صفر على أوساسونا وتقدمه إلى المركز الثاني في الدوري الإسباني.

وقال برشلونة إن 51765 أدلوا بأصواتهم من بين 109531 يحق لهم التصويت في الانتخابات التي تأجلت من يناير كانون الثاني بسبب القيود المتعلقة بفيروس كورونا في قطالونيا.

واستمرت عملية التصويت لمدة 12 ساعة بداية من التاسعة صباحا وحتى التاسعة مساء بتوقيت برشلونة.

وشارك في التصويت 35 ألف و13 عضوا بالنادي الكتالوني ما يمثل 74ر31 % من حجم الجمعية العمومية للنادي (من لهم حق التصويت) .

وكان لابورتا نجح في انتخابات النادي عام 2003 وظل في منصبه حتى 2010 لكنه خسر في آخر انتخابات سابقة للنادي الكتالوني وذلك في 2015 .

 

طباعة Email