نيمار يكشف عن سر جديد في حياته

أصبح نيمار نجم باريس سان جيرمان، شخصية مثيرة للجدل على مر السنين، وكشف أنه فكر في الاعتزال وإنهاء حياته المهنية قبل الأوان.

ويعتبر الدولي البرازيلي، أحد أكثر النجوم إثارة للجدل الآن في اللعبة، وبعدما أصبح أغلى لاعب في كرة القدم العالمية، عندما غادر برشلونة للانضمام إلى باريس سان جيرمان في عام 2017، اكتسب سمعة طيبة في التمثيل في الكرات المشتركة للحصول على أخطاء لصالحه.

 وتعرض نيمار، لانتقادات شديدة طوال حياته المهنية، وهو ما أجبره على التفكير في ترك اللعبة، وقال: "لن أفقد شغفي بكرة القدم أبداً، لكن كانت لدي لحظات كنت أرغب فيها في التوقف عن اللعب، وذات مرة، وصلت إلى نقطة أسأل نفسي فيها، لماذا يجب أن أستمر في اللعب إذا لم يعجبهم ذلك".

وأضاف: "اعتدت أن أعود إلى المنزل وأنا متحمس، ثم تذكرت كل ما فعلته لجلبني إلى هنا، ولقد هدأني حب كرة القدم وأشياء أخرى أعادتني إلى الواقع، ولم أشعر أبداً بالضغط على العكس تماماً، وأنا شخص يمكنه بسهولة التعامل مع الضغط، كوني رقم 10 في المنتخب البرازيلي، وفي باريس سان جيرمان، وكوني نيمار فقط".

وواصل قائلاً: "أنا شخص شجاع للغاية، وهي أعظم فضائلي، ومن الصعب أن أقول ما قد يراه الناس بداخلي الآن، وعندما كنت طفلاً، كان الأمر سهلاً، وكنت دائماً الفتى الأعلى من المتوسط في كل فئة عمرية، ولعبت دائماً في أعلى الفئات، وهذا جعلني مشهوراً في مدينة سانتوس".

وأضاف: "كان الأمر أسهل في ذلك الوقت، ولكن الآن؟، من الصعب الإجابة، لأنني أعتقد اليوم أنني أصبحت أيقونة في كرة القدم، وجنباً إلى جنب مع أفضل اللاعبين في العالم، وأنا فخور جداً لوجودي هنا، وبأن أعامل كأيقونة، ليتم تكريمي بكل ما قمت به على أرض الملعب، وأتمنى فقط الاستمرار في تقديم فرحة كرة القدم".

وأشار موقع "غول"، إلى أن نجم سانتوس السابق، يعتقد أن وسائل التواصل الاجتماعي سهلت على الناس مهاجمته، لكنه يحاول ألا يزعجه آراء الآخرين، وأوضح: "أعتقد أن وسائل التواصل الاجتماعي، أحد المجالات التي يمكن أن

يأتي إليها كثير من الناس وأن يشاركوا في حياتك، من خلال الحكم عليك، والكراهية والحسد، ولهذا السبب لا آخذ تعليقات الناس على محمل الجد أبداً، وأنا لا أحب قراءة الأشياء غير الرائعة أو غير الضرورية". 

وأختتم قائلاً: "لكن هناك أشخاص من حولي، وأصدقائي وعائلتي وزملائي في الفريق، ينتهي بهم الأمر بقراءة هذه التعليقات وينزعجون، والعالم حساس جداً لهذا السبب، ومن السهل جداً على الأشخاص التحدث عن حياتك الشخصية دون أن يعرفوا حقاً أنت، ولكني دائماً ما أقول للناس، هناك طريقة واحدة فقط للعيش، استمتع بالحياة، كن سعيداً، هذا كل شيء".

كلمات دالة:
  • النجم البرازيلي نيمار ،
  • نادي سانتوس البرازيلي ،
  • بايرن ميونخ الألماني
طباعة Email