رئيس الاتحاد الإسباني يقر بتعرض الريال لظلم تحكيمي أمام بيلباو

أوضح لويس روبياليس، رئيس الاتحاد الإسباني لكرة القدم، حقيقة تعرض ريال مدريد لظلم تحكيمي ضد أتلتيك بيلباو في نصف نهائي كأس السوبر الإسباني.

وكانت العديد من التقارير الصحفية زعمت أن ريال مدريد استحق ركلة جزاء في الدقائق الأخيرة من المباراة، بعدما لمست الكرة يد أوناي نونيز لاعب بيلباو.

وأشارت التقارير أن تقنية الفيديو تغاضت عن مراجعة اللعبة التي تتضمن لمسة يد، وركزت على واقعة أخرى شهدت سقوط سيرجيو راموس مدافع الميرنجي، عقب صراع ثنائي مع لاعب آخر من بيلباو.

ووفقًا لصحيفة "ماركا" الإسبانية، فإن روبياليس اعتذر عن حدوث هذا الأمر المثير للجدل، بسبب خطأ من قناة "موفيستار" التي فشلت في إظهار اللعبة الصحيحة التي تخضع للمراجعة من قبل حكام تقنية الفيديو.

وقال روبياليس: "بعد عرض الكرة المشتركة لراموس، كان يجب على القناة عرض لعبة لمسة اليد التي تحظى بالمراجعة، وأنا أعتذر بسبب حدوث ذلك".

وأضاف روبياليس: "إخفاء اللعبة محل المراجعة أمر سخيف. إنه فشل من الإخراج التلفزيوني".

وذكرت الصحيفة الإسبانية أن عقب انتهاء المباراة، أظهرت قناة "موفيستار" كل اللقطات المتاحة من اللعبة المثيرة للجدل، والتي تمت مراجعتها لأكثر من دقيقة في تقنية الفيديو، لكن لم يعرض هذا الأمر خلال البث المباشر للقاء.

كلمات دالة:
  • ريال مدريد
طباعة Email
تعليقات

تعليقات