الاتحاد الاسباني يرفض إلغاء انذار ميسي تكريماً لمارادونا

حسمت لجنة الاستئناف بالاتحاد الإسباني لكرة القدم، مصير الإنذار الذي حصل عليه ليونيل ميسي قائد برشلونة بسبب الراحل دييجو مارادونا.

ورفضت اللجنة الطعن المقدم من برشلونة، وأكدت أن الإنذار الذي حصل عليه ميسي في مباراة برشلونة أمام أوساسونا، بعدما خلع قميص فريقه لإظهار القميص الخاص بنيويلز أولد بويز تكريما للراحل دييجو مارادونا، صحيح ولن يرفع.

وكانت المسابقة الإسبانية قد أكدت البطاقة الصفراء خلال اجتماعها في الثاني من ديسمبر الماضي، وقضت بتغريم اللاعب 600 يورو، بالإضافة لغرامة ضد النادي الكتالوني تقدر بـ180 يورو.

وقدم البارسا استئنافا، لكن تم رفضه وتأكيد العقوبة، ومع ذلك يستطيع البارسا تقديم استئناف آخر أمام المحكمة الإدارية للرياضة في غضون 15 يوم عمل.

وكان برشلونة يعتقد أن ما فعله ميسي تكريما لمارادونا لا يعتبر سلوكا غير رياضيا يستوجب الحصول على إنذار، وإنما لافتة تعكس روحا طيبة وقيما نبيلة في كرة القدم.

لكن الاتحاد الإسباني بدوره، لم يقتنع بالسبب وقرر تطبيق القانون بنصه الواضح بمعاقبة أي لاعب يخلع قميصه أثناء المباراة بالبطاقة الصفراء.

كلمات دالة:
  • الأرجنتيني ليونيل ميسي،
  • الأرجنتيني مارادونا
طباعة Email
تعليقات

تعليقات