محـرز أزمة ثقة!

رغم تألقه خلال الموسم الماضي في تشكيلة مانشستر سيتي الإنجليزي، عاد النجم الجزائري رياض محرز للمعاناة مجدداً مع مدربه الإسباني بيب غوارديولا منذ بداية الموسم الجاري، وكان محرز قد انتزع ثقة غوارديولا أخيراً خلال الموسم الماضي، ليدفع به المدرب الإسباني في تشكيلة السيتيزنز خلال 33 مباراة في الدوري الإنجليزي الممتاز، نجح النجم الدولي الجزائري خلالها في تسجيل 11 هدفاً وصنع 9 أهداف لزملائه، وكان من بين أفضل لاعبي الفريق طوال الموسم.

وفي موسم دوري الأبطال الماضي، نجح محرز في تسجيل هدف وحيد، ولكنه قام بصناعة 4 أهداف لزملائه خلال 7 مباريات شارك بها في المسابقة القارية.

ولكن في الموسم الحالي، تبدَّل الحال بالنسبة للنجم الجزائري، وعاد لدكة بدلاء غوارديولا التي عانى من فترات الجلوس عليها في الموسم قبل الماضي أيضاً، لتظهر على السطح بين اللاعب ومدربه أزمة ثقة، تقلل من نسبة مشاركات نجم الجزائر.

ومنذ انطلاقة موسم 2020-2021، شارك محرز في التشكيلة الأساسية لمانشستر سيتي خلال 9 مباريات فقط في البريميرليغ، ودخل كبديل في مباراتين، كما أنه نجح في تسجيل الأهداف خلال مباراتين فقط بالمسابقة المحلية، حيث سجّل هدفاً واحداً في شباك فريقه السابق ليستر سيتي، وأضاف ثلاثية «هاتريك» في شباك بيرنلي.

تراجع

وكان دوري أبطال أوروبا شاهداً أيضاً على تراجع أرقام رياض محرز هذا الموسم، حيث شارك النجم الجزائري خلال 5 مباريات في المسابقة القارية، ولكنه لم ينجح في تسجيل أو صناعة أي أهداف.

ويتمنى النجم الجزائري أن يكون عام 2021 مختلفاً بالنسبة له في مسيرته مع مانشستر سيتي، خصوصاً وأن المدرب الإسباني بيب غوارديولا قرر إشراكه في مركز جديد خلال مباراة الديربي أمام مانشستر يونايتد في كأس الاتحاد الإنجليزي، والتي انتهت بفوز السيتيزنز بهدفين دون رد.

مهاجم حر

وقام غوارديولا بتجربة اللاعب في مركز المهاجم الحر، وهو المركز الذي يشارك به عادة جابريل جيسوس أو سيرجيو أجويرو. وعلى الرغم من عدم نجاح محرز في تسجيل الأهداف، إلا أنه كان عنصراً فعّالاً في تشكيلة السيتيزنز، حيث أشادت الصحافة البريطانية بالمستوى الذي قدّمه اللاعب رغم مشاركته في غير مركزه.

تحديات

وتنتظر محرز تحديات عدة رفقة مانشستر سيتي في عام 2021، حيث يسعى الفريق للعودة إلى مراكز المقدمة في الدوري الإنجليزي الممتاز، إذ يحتل الفريق حالياً المركز الخامس في جدول ترتيب المسابقة وبفارق 5 نقاط عن المتصدر ليفربول، ولكن يملك الفريق في جعبته مباراتين مؤجلتين سيكفل له الفوز بهما مزاحمة الريدز ومانشستر يونايتد في صراع الصدارة.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات