برشلونة يتراجع وكومان في خطر

خسارة برشلونة السبت أمام مضيفه قادش 1-2 في المرحلة الثانية عشرة من الدوري الاسباني لكرة القدم دقت ناقوس الخطر على مستقبل الفريق في الليغا هذا الموسم، وبات مدربه الهولندي رونالد كومان في خطر ويتهدده خطر الإقالة، خاصة في ظل التطورات الأخيرة في مجلس إدارة نادي برشلونة واستقالة جوسيب ماريا بارتوميو، من رئاسة مجلس إدارة النادي وهو كان الداعم الأول لكومان.

خسارة مذلة
ووصفت خسارة  برشلونة بانها مذلة خاصة انها الخسارة الرابعة في عشر مباريات هذا الموسم ضمن منافسات الليغا وهو امر لا يليق بمكانة فريق قيادي وله تاريخ مشرف في الكرة الإسبانية وبات امر فوزه بلقب الدوري هذا الموسم في كف عفريت،لان الخسارة وضعته في المركز السابع، بفارق 12 نقطة عن اتلتيكو مدريد المتصدر.

تبريرات كومان
وحاول الهولندي رونالد كومان مدرب برشلونة تبرير بعض من المواقف التي مر بها فريقه هذا الموسم ولتخفيف حدة غضب وحنق  جمهور النادي عليه والمطالب باقالته لانه يعتبر عدو النجوم خاصة بعد قراره غير الموفق (بطرد) سواريز الذي يلعب الان مع فريق اتلتيكو مدريد المتصدر وهو امر يثير حفيظة جمهور البرسا.

خطوة هائلة إلى الوراء
وقال كومان :" خسارتنا امام قادش خطوة هائلة إلى الوراء على صعيد احتمالات المنافسة (على اللقب)، يجب أن نرى الامور من هذه الزاوية".
تابع كومان، مدافع النادي الكاتالوني السابق والقادم من تدريب المنتخب الهولندي "النتيجة النهائية مخيّبة. يجب أن نكافح، أن نتابع، لكن هذا صعب: فارق 12 نقطة مع فريق قوي مثل أتلتيكو، هذا هائل".

دوري الكبار
وأضاف قادش، العائد الى دوري الكبار للمرة الأولى منذ موسم 2005-2006، ضم برشلونة الى لائحة ضحاياه، بعد فوزه في المرحلة السادسة على أرض ريال مدريد حامل اللقب وثالث الترتيب راهنا.
تابع كومان "لكن الحقيقة، انه اذا لم نحسّن وضعنا ولا نتطور في إدارة الاوقات الحاسمة وفتراتنا السيئة في بعض المباريات خارج ارضنا، لا يمكننا القول سوى (ان اللقب قد ضاع)".

ثلاثة انتصارات
ودخل برشلونة اللقاء على خلفية ثلاثة انتصارات متتالية سجل فيها 11 هدفًا من دون أن تهتز شباكه، بينها مباراتان في دوري أبطال أوروبا، لكن معاناته خارج ملعبه محليًا تواصلت بفشله في تحقيق الفوز للمباراة الرابعة تواليا بعيدًا عن "كامب نو".

ووجد كومان صعوبة في "تفسير الاهداف التي نتلقاها"، وذلك بعد خطأ دفاعي من الشاب اوسكار مينغيسا ادى الى هدف قادش الاول في مرمى الحارس الالماني مارك اندري تير شتيغن الذي يتحمل أيضا مسؤولية الهدف الثاني "هذا ضعف في التركيز ربما، لكن اليوم (السبت) افتقدنا للشراسة عندما كانت الكرة مع الخصم.

ادانة كومان
ورفض لاعب الوسط سيرجيو بوسكيتس ايجاد أعذار بعد الخسارات المتكررة "من المقلق ان نتعرض لهذا الكم من الخسارات، ما يبعدنا أكثر عن مراكز المقدمة".

وتابع في مقابلة لصحيفة "ماركا": "الاخطاء الفردية كلفتنا الكثير من النقاط هذا الموسم". وهي ادانة مبطنة لمدرب الفريق الهولندي رونالد كومان الذي كانت تصريحاته هي الأخرى بمثابة ادانة له وتؤكد عدم قدرته على إيجاد حلول لإنقاذ فريقه امام فريق صاعد لليغا وهو فريق مغمور في مواجهة فريق اسطوري مثل برشلونة وهو امر يؤكد بان اقالة كومان باتت مسالة وقت ليس الا.

 

كلمات دالة:
  • برشلونة يتراجع،
  • كومان في خطر،
  • برشلونة ،
  • الدوري الإسباني
طباعة Email
تعليقات

تعليقات