مينديد مدافع السيتي يسابق الزمن لإنقاذ اللامبورغيني

يواجه بنيامين مينديد مدافع مانشستر سيتي، سباقا مع الزمن لإنقاذ سيارته اللامبورغيني، والتي تبلغ تكلفتها 475 ألف جنيه إسترليني، من الضياع بعد أن استولت عليها الشرطة الشهر الماضي.

وصادرت الشرطة السيارة الشهر الماضي، بعدما أوقف المدافع لقيامه بالقيادة بدون رخصة أو تأمين ساري المفعول، وبعد 20 يوماً من توقيفه، لم يقدم مندي أي وثائق بعد حسب ما كشفت صحيفة "ذا صن".

وفي معظم الحالات، تحتفظ الشرطة بالسيارات لمدة 14 يوماً قبل بيعها في مزاد أو تدميرها، ومر 20 يوماً بالفعل منذ ايقاف مندي، وحجز سيارته التي اشتراها في فرنسا.

وانضم ميندي إلى السيتي قادماً من موناكو في 2017، وخاض 60 مباراة مع فريق المدرب بيب جوارديولا، وخلال الفترة التي قضاها في النادي، فاز ميندي بلقبين في الدوري الإنجليزي الممتاز، وكأس الرابطة ودرع المجتمع، وتوج من قبل فرنسا في عشر مناسبات، وكان جزءًا من الفريق الذي فاز بكأس العالم في عام 2018، رغم أنه ظهر مرة واحدة فقط في البطولة

طباعة Email
تعليقات

تعليقات