تشيلسي يصيب تياغو بالصداع

كشف تياغو سيلفا فتى تشيلسي الجديد، أنه يعاني من صداع رهيب بعد المباريات، بسبب "المبارزات الهوائية المستمرة، وسرعة اللعب العالية في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وأكد على معاناته من اللياقة البدنية العالية في الدوري الإنجليزي، وأعرب اللاعب البرازيلي عن أسفه للجدول المزدحم، والكم الهائل من المباريات، مع وجوده الآن في مهمة دولية مع المنتخب البرازيلي، لخوض مباراتين في التصفيات المؤهلة لكأس العالم.

ووصل اللاعب البرازيلي البالغ من العمر 36 عاماً إلى ستامفورد بريدج، في الصيف بثروة من الخبرة، لكنه لم يسبق أن لعب أبداً في كرة القدم الإنجليزية، وكانت بدايته قوية له ولزملائه في تشيلسي، وكشف سيلفا الآن عن صعوبات بدنية تواجهه وسط جدول المباريات الذي لا هوادة فيه.

وقال أثناء قيامه بالواجب الدولي مع منتخب البرازيل، قبل أن يتأسف على حجم المباريات التي أجبر اللاعبون على اللعب بها: "بعد آخر مباراتين لي، عانيت من صداع رهيب، لأن هناك مبارزات جوية بلا توقف، ووتيرة لعب عالية جداً".

وأضاف: "علينا أن نعيد ابتكار أنفسنا باستمرار، وتفقد لاعبين بسبب عدوى كورونا، أو هناك آخرون أصيبوا لأننا نلعب الكثير من المباريات، ونحن لسنا آلات، ورأينا دراسات حديثة تظهر أنه من المرجح أن نتعرض للإصابة بعد اللعب كل 3 أيام، إنه أمر مقلق للغاية بالنسبة لنا". 

وأشارت "ديلي ميل" إلى أن تعليقات سيلفا، تأتي وسط نقاشات حول ما إذا كان ينبغي على الدوري الإنجليزي الممتاز العودة إلى قاعدة البدلاء الخمسة، بعد أن عاد إلى ثلاثة تغييرات خلال المباراة مع انطلاقة الموسم الجاري.

وبينما تناضل الأندية الكبرى أمثال المدربين يورجن كلوب وبيب جوارديولا، لتغيير التبديلات إلى خمسة، تجادل الأندية الأصغر في الدوري الإنجليزي الممتاز، بأنها تمنح ميزة غير عادلة للفرق ذات الفرق المرصعة بالنجوم.

وفي غضون ذلك، يحول سيلفا انتباهه الآن إلى كرة القدم الدولية هذا الأسبوع، ويتطلع إلى مشاركته مع البرازيل ضد فنزويلا وأوروغواي، إذ يتوقع أن يشارك قلب الدفاع في تصفيات كأس العالم، قبل أن يعود إلى لندن لمواصلة فترة لعبه تحت قيادة فرانك لامبارد في ستامفورد بريدج.

كلمات دالة:
  • تياغو،
  • نادي تشيلسي الإنجليزي،
  • الدوري الإنجليزي الممتاز
طباعة Email
تعليقات

تعليقات