سواريز: ميسي سيبقى في برشلونة إذا تحقق هذا الشرط

بعد أسابيع من رحيله عن برشلونة، قال لويس سواريز إن زميله السابق وصديقه الحميم ليونيل ميسي سيبقى في النادي الإسباني إذا توفر "شرط واحد".

ويعتقد المهاجم الأوروغواياني المنتقل حديثا إلى أتلتيكو مدريد الإسباني، أن ميسي قد يكمل مسيرته في "كامب نو" إذا رحلت إدارة برشلونة الحالية بقيادة رئيس النادي جوسيب ماريا بارتوميو، وفقاً لسكاي نيوز عربية.

وكان ميسي على وشك مغادرة برشلونة خلال الصيف الماضي مستغلا ثغرة في عقده تتيح له الرحيل مجانا بنهاية الموسم، إلا أن إدارة النادي أبلغته بأن البند لم يعد مفعلا، وأن أي ناد يريد ضمه عليه دفع 700 مليون يورو، قيمة الشرط الجزائي في عقده.

وفي نهاية المطاف، قرر ميسي البقاء لموسم واحد مع الفريق الكتالوني، وسط ترجيحات بأنه سيرحل على الأغلب في الصيف المقبل مع انقضاء عقده.

وصب ميسي غضبه على بارتوميو، قائلا إن لم يف بوعوده ولا يمتلك مشروعا طويل المدى للنادي، كما فشل في بناء فريق قوي حوله.

وقال سواريز في مقابلة مع شبكة "إي إس بي إن" الرياضية إنه يتحدث مع ميسي (33 عاما) بشأن مستقبله.

وتابع: "احتراما للصداقة التي تجمعني مع ليو، فأنا لن أكشف ما قاله عن هذه الفترة (الصيف الماضي)، لكنه عاش موقفا صعبا ومعقدا في برشلونة".

وأضاف سواريز: "كان يريد الرحيل والنادي لم يرغب في ذلك. حاولت دعمه والاعتناء به. أرادت الإدارة إبعادي عن ميسي، ربما أزعجهم أنني كنت على علاقة جيدة به".

وقال سواريز إنه سيحترم كل ما يقرره ميسي بعد الموسم الجاري، لكنه يعتقد أنه إذا كان هناك تغيير في رأس النادي، فإن "البرغوث" سيكون أكثر ميلا للبقاء في "كامب نو".

واستطرد: "قد تكون هناك احتمال أن يلعب ميسي مع ناد آخر، لكن إذا شعر بالراحة والسعادة مرة أخرى ووصل مجلس إدارة آخر، فسيريد الاستمرار في النادي".

وتجرى انتخابات المقبلة في نادي برشلونة يومي 20 و21 مارس من العام المقبل، قبل أكثر من شهرين من انتهاء الموسم، مما قد يعطي ميسي فرصة للتفكير في الأمر مجددا إذا رحل بارتوميو.

كلمات دالة:
  • الأوروغوياني لويس سواريز،
  • الأرجنتيني ليونيل ميسي،
  • برشلونة
طباعة Email
تعليقات

تعليقات