"نزهة" تهدد موسم الدوري الاسكتلندي

أصدرت نيكولا ستورجون الوزيرة الأولى لاسكتلندا تحذيراً أخيراً لأندية كرة القدم الاسكتلندية، بعد أن انتهك بولي بولينجولي مدافع سلتيك، بروتوكولات فيروس كورونا، بقيامه برحلة غير مصرح بها إلى إسبانيا.

وقالت الوزيرة الأولى، إنها لا تتوقع أن تستمر مباريات سلتيك أو أبردين في الدوري الممتاز هذا الأسبوع كما هو مقرر، لكنها لم تصل إلى حد إلغاء المسابقة بالكامل.

وخاطبت ستورجيون اللاعب، قائلة: «ضع في اعتبارك اليوم، البطاقة الصفراء، وفي المرة القادمة ستكون البطاقة الحمراء».

وجاء ذلك بعد أن أدان سلتيك سلوك بولينجولي، لسفره إلى إسبانيا في نزهة غير مصرح بها، وفي انتهاك واضح لقواعد الحجر الصحي، وربما يؤدي عمل المدافع البلجيكي، إلى توقف موسم كرة القدم الإسكتلندي، بعد أن شارك كبديل متأخر في تعادل سلتيك 1-1 على ملعب كيلمارنوك يوم الأحد الماضي.

واعتذر النادي بطل الدوري الإسكتلندي الممتاز، عن تصرفات بولينجولي، قائلاً: «من الصعب تخيل تصرف غير مسؤول في الظروف الحالية».

وفشل بولينجولي في إخبار مسؤولي سلتيك، عن تبرير زيارته لدولة شديدة الخطورة، ويطلب من أي شخص عاد إلى المملكة المتحدة من إسبانيا، عزل نفسه لمدة 14 يوماً منذ 26 يوليو الماضي، وهو ما لم يقم به اللاعب.

ولم يكن نيل لينون مدرب سلتيك، على دراية بتحركات اللاعب عندما أحضر بولينجولي من على مقاعد البدلاء، وأصدر نادي سلتيك بياناً اليوم الثلاثاء، أعرب من خلال عن أسفه لـ «غباء» اللاعب، حسب وصف صحيفة «ديلي ميل».

وجاء في البيان: «يدين نادي سلتيك لكرة القدم اللاعب بلا تحفظ، ويعتذر عن سلوك اللاعب بولي بولينجولي في السفر إلى إسبانيا دون إبلاغ النادي، وعدم مراعاة قيود الحجر الصحي، ومن الصعب تخيل تصرف غير مسؤول في الظروف الحالية، ونجده يفوق التفسير، وسيتخذ النادي إجراءات فورية من خلال إجراءاتنا التأديبية».

وأضاف البيان: «تم اختبار جميع طاقم اللعب لدينا مرتين من أجل منذ هذه الحادثة، وجميعهم بما في ذلك اللاعب المعني، جاءت نتيجة اختبارهم سلبية».

وفي حين أن هذا يريح جميع المعنيين، إلا أنه لا يقلل بأي حال من جدية أو غباء تصرفات اللاعب، ومنذ أن بدأت أزمة، وكان لدى سلتيك فريق آمن وصحي من اللاعبين، ولم يسجل أي اختبار إيجابي.

بينما قال المدافع مساء أمس الاثنين: «ارتكبت خطأ فادحاً، وأريد أن أعتذر لمديري، وزملائي في الفريق، والمشجعين، والجميع في سلتيك والعديد من الآخرين، وأنا مذنب بارتكاب خطأ فادح، وأعلم أن ما فعلته كان خطأ، وأنه يجب علي الآن التعامل مع العواقب».

وبعد أن أطلق النادي تحقيقاً داخلياً، قال كريس ساتون مهاجم سلتيك السابق، إنه لا ينبغي أن يكون هناك «سبيل للعودة» لبولينجولي، بعد رحلته غير الحكيمة إلى إسبانيا.

وكتب ساتون على تويتر: «لا ينبغي أن يكون هناك مجال للعودة لبولينجولي في سلتيك الآن، إذا ذهب عن قصد إلى إسبانيا قبل مباراة كيلمارنوك وخرق قواعد الحجر الصحي، لأنه أظهر أنه في الحقيقة لا يعطي الكثير من الاهتمام لزملائه في الفريق، ويجب أن يتخلص سيلتيك منه على الفور».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات