بداية مثالية للوفرين مع زينيت

بدأ المدافع الكرواتي ديان لوفرين، مشواره مع زينيت سان بطرسبرج الروسي، من حيث انتهى مع ليفربول الإنجليزي منذ أيام قليلة، بعدما ساعد ناديه الجديد، على تحقيق المجد، والفوز معه في مباراته الأولى، بكأس السوبر الروسي.

وغادر لوفرين ليفربول بعد 6 سنوات في ميرسيسايد، ومساهمته بفوز الفريق بالدوري الإنجليزي الممتاز بعد غياب 30 سنة، وانتقل مقابل 10 ملايين جنيه استرليني إلى زينيت سان بطرسبرج، وفي أول مباراة له أمس الجمعة، ساهم في رفع كأس السوبر الروسي، بعد الفوز 2-1 على لوكوموتيف موسكو، ليحقق لوفرين لقبه الثاني في عام 2020.

وشارك لوفرين سعادته على وسائل التواصل الاجتماعي من خلال نشر صورة مع الكأس، مع إرفاق التسمية التوضيحية، بقوله: «اللعبة الأولى، اللقب الأول، أحسنتم يا أولاد»، وعلق زملاؤه السابقون في فريق ليفربول، جوردان هندرسون وروبرتو فيرمينو، على الحساب الشخصي للاعب في انستغرام، مهنئين اللاعب على لقبه الجديد.

وخاض اللاعب البالغ من العمر 31 عاماً، 185 مباراة مع ليفربول بعد انضمامه من ساوثهامبتون في 2014، وسيظل في ذاكرة جماهير ليفربول، لأنه كان أحد أفضل مدافعي العالم في عام 2018.

كلمات دالة:
  • الكرواتي ديان لوفرين،
  • زينيت سان بطرسبرج الروسي،
  • الدوري الروسي لكرة القدم
طباعة Email
تعليقات

تعليقات