زيدان ينهي ارتباطه بالريال

انتهى عقد الحارس لوكا زيدان مع ريال مدريد يوم 30 يونيو والنادي لا يفكر في تجديده ويفضل الاعتماد على أندري لونين في المستقبل ويبدو مونبيلييه الفرنسي الأقرب لضمه.

لم يعد لوكا زيدان (البالغ من العمر 22 عاما) لاعبًا في صفوف نادي ريال مدريد، حيث أنهى حارس المرمى عقده في 30 يونيو (مدد حتى نهاية الموسم الذي توقف بسبب انتشار فيروس كورونا) ولن ينوى النادي الأبيض تجديد عقده، ليصبح لاعبا حرا.

ووفقا لما أفادت به صحيفة «فيتشاخيس دي فوتبول» الإسبانية، تنتهي العلاقة التي استمرت 16 عامًا، حيث نما حارس المرمى داخل النادي المدريدي متسلقا من فئات الناشئين وصولا إلى القمة، ولكن من دون نجاح في النخبة.

ويغادر لوكا زيدان بعد أن لعب مباراتين رسميتين فقط مع الفريق الأول لريال مدريد (أمام كل من فياريال وهويسكا، وتلقى هدفين في شباكه في تلك المواجهتين).

وقال والده والمدرب الحالي لريال مدريد، زين الدين زيدان، بعد مشاركته أمام هويسكا: «لم أضع ابني، لقد وضعت حارس مرمى ريال مدريد». ولكن في الحقيقة كان اسم والده يلاحقه طوال تلك السنوات التي قضاها من قبل وسائل الأعلام.

هذا الموسم 2019-2020 لعب لوكا على سبيل الإعارة في راسينج سانتاندر، واستكمل الهبوط معهم من القسم الثاني إلى القسم الثالث في الدوري الإسباني، حيث قبع الفريق في المركز الأخير. بالإضافة إلى أن إحصائياته كانت رمادية: 33 مشاركة، وتلقى 42 هدفا في شباكه (متوسط 1.27 هدف لكل مباراة) وتصدي لـ 101 تسديدة (متوسط 3.06 تسديدة في كل مباراة). على الرغم أنه يجب الأخذ في الاعتبار أن هبوط فريقه أو الأهداف التي تلقاها في شباكه لم تكن كلها غلطته بل الفريق أجمع.

وصل إلى أكاديمية ريال مدريد في العام 2004 كواحد من الجواهر الرائعة في ساحة كرة القدم، حيث كان لاعبا دوليا في منتخب فرنسا للناشئين، وحصل معه على بطولة أمم أوروبا «يورو» تحت 17 عامًا في العام 2015، كونه أصغر حارس مرمى في البطولة، بحسب (آس).

في فالديبيباس يسلطون الضوء على طريقة لعبه بأقدامه، وهو أمر معقول نظرا لامتلاكه الجينات الوراثية في عروقه من والده «زيزو». وتحت الثلاث خشبات هو لاعب رشيق وسريع، لكنه يعاني كثيرا في الكرات الهوائية، حيث يبلغ طوله 1.83 متر. والآن يتعين عليه القيام بالقفزة وإحداث ثورة تطوير نفسه، ولكن سيتوجب عليه القيام بذلك بعيدًا عن سانتياجو برنابيو.


ومع تأكد عدم تجديد النادي للوكا وتواجد ابنه الثاني إنزو في صفوف فريق الشباب لألميريا فلم يبق سوى اثنين من أبناء زيدان في ريال مدريد، حيث تتجه الأنظار نحو تيو وألياز؛ الأول عمره 18 سنة ويبلغ طوله 1.93 متر ويلعب حاليًا في فريق الشباب أ للنادي الملكي،والثاني، البالغ من العمر 14 عامًا، هو ظهير أيسر ويلعب في فريق الناشئين ب. 

كلمات دالة:
  • لوكا زيدان ،
  • ريال مدريد،
  • فرنسا
طباعة Email
تعليقات

تعليقات