مورينيو.. 200 انتصار في «البريمرليغ»

صنع هدف سجله مايكل كين بالخطأ في مرماه، الفارق، وقاد توتنهام هوتسبير للفوز 1-0 على ضيفه إيفرتون، الاثنين، والصعود للمركز الثامن، كما منح المدرب جوزيه مورينيو، انتصاره 200 في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم «البريمرليغ».

وكانت الهزيمة ستجبر توتنهام على التراجع خلف ضيفه في النصف الأسفل من الجدول، لكنه حقق فوزاً مهماً، ونجح في تمديد سجله الخالي من الهزائم أمام إيفرتون إلى 15 مباراة. ولم يواجه حارس توتنهام هوغو لوريس اختبارات صعبة، لكنه خطف الأنظار عند مغادرة الملعب بين الشوطين، عقب اشتباكه مع زميله سون هيونج-مين.

ويملك توتنهام 48 نقطة من 33 مباراة، بفارق نقطة واحدة خلف أرسنال، وتسع نقاط خلف تشيلسي صاحب المركز الرابع، بينما يحتل إيفرتون المركز 11 بعد هزيمته الأولى منذ استئناف الموسم. وشكك مورينيو في دوافع فريقه، بعد خسارته 3-1 أمام شيفيلد يونايتد الأسبوع الماضي، عقب أداء باهت، لكن كل شيء سار بصورة جيدة في مباراة الاثنين، رغم أن الأداء لم يكن بالمستوى المطلوب. لكن ما لم يتصوره مورينيو، هو مشادة لوريس وسون والفصل بينهما من قبل زملائهما، بعد لحظات من اقتراب ريتشارليسون من التسجيل لإيفرتون. وكان لوريس غاضباً من عدم عودة سون إلى الدفاع في بداية اللعبة، التي أسفرت عن فرصة ريتشارليسون.

ومع ذلك، كانت كل الأمور جيدة بين اللاعبين في نهاية المباراة، واحتضنا بعضهما بعضاً. وقال الفرنسي لوريس «ما حدث بيني وبين سون، جزء من كرة القدم في بعض الأحيان. لا يوجد مشكلة. في نهاية المباراة، كان يمكنكم رؤية أننا أكثر من سعداء». لكن الواقعة وفرت على الأقل مجالاً للحديث في مباراة بدت لفترات طويلة، وكأنها حصة تدريبية.

ولخص هدف المباراة الوحيد كل شيء. ولعب سون الكرة إلى هاري كين في منطقة الجزاء المزدحمة، وعندما ارتدت تسديدته إلى لوسيلسو، كانت محاولة اللاعب الأرجنتيني في طريقها إلى خارج الملعب، قبل أن تصطدم بمدافع إيفرتون كين، وتستقر في الشباك.

وحرم بيكفورد سون مرتين من التسجيل في الشوط الثاني، وسدد مهاجم كوريا الجنوبية كرة أخرى خارج الملعب، بينما تصدى لوريس دون عناء لمحاولتين من إيفرتون، الذي فشل إلى حد كبير في الرد.

 رغبة

 قال ميكل أرتيتا مدرب أرسنال، إن النادي يجري محادثات مع ريال مدريد، للإبقاء على داني سيبايوس ضمن صفوف الفريق، في ظل انتهاء إعارة صانع اللعب قريباً. وغاب سيبايوس، الذي انضم لأرسنال في يوليو من العام الماضي، لما يزيد على شهرين، بسبب إصابة في عضلات الفخذ الخلفية، لكنه هز الشباك في الوقت المحتسب بدل الضائع ضد شيفيلد يونايتد الأسبوع الماضي، ليرسل أرسنال إلى قبل نهائي كأس الاتحاد الإنجليزي.

وقال أرتيتا قبل مواجهة ليستر سيتي في الدوري اليوم الثلاثاء «نتحدث إلى ريال مدريد».

«بكل تأكيد، لا نمتلك اللاعب، ليس بين أيدينا، ولذلك، يجب أن يكون هناك حوار بين الناديين، لنرى ما يمكن فعله. أنا سعيد به حقاً، وبالطريقة التي يتطور بها». ويستمر تعاقد سيبايوس مع ريال مدريد حتى 2023، وأضاف أرتيتا أن أرسنال ربما يضم المزيد من اللاعبين على سبيل الإعارة، في ظل القيود المالية التي فرضتها تداعيات أزمة فيروس «كورونا». وقال المدرب الإسباني «يجب أن نكون منفتحين على مواقف مختلفة. أعتقد أن السوق سيعطينا فرصة إبرام صفقات (إعارة) كهذه، لكن في هذه اللحظة، لا يمكنني التعليق على ذلك». ويحتل أرسنال المركز السابع في الدوري، برصيد 49 نقطة، بفارق ست نقاط خلف مانشستر يونايتد، صاحب المركز الخامس. وقال أرتيتا «الأمر ليس بين أيدينا كما هو واضح، الشيء الوحيد الذي نستطيع فعله، هو مواصلة الفوز بأكبر عدد ممكن من المباريات، ونرى ما سيحدث مع منافسنا».

ثناء

قال غراهام بوتر، مدرب برايتون آند هوف ألبيون، الاثنين، إن نظيره يورغن كلوب، نجح في بناء فريق رائع في ليفربول، وسيساعده نهمه للنجاح في البقاء على قمة كرة القدم الإنجليزية في المواسم المقبلة.

وأنعش كلوب حظوظ ليفربول منذ توليه المسؤولية في 2015، وفاز معه بدوري أبطال أوروبا الموسم الماضي، كما قاد الفريق للفوز بأول ألقابه في الدوري الإنجليزي الممتاز في 30 عاماً هذا الموسم.

ويحتل برايتون المركز 15 برصيد 36 نقطة، متقدماً بتسع نقاط على منطقة الهبوط، وسيستضيف البطل الجديد للدوري الممتاز الأربعاء، وقال بوتر إنه يجهز فريقه لاختبار صعب. وقال في مؤتمر صحافي افتراضي «استحق ليفربول عن جدارة التتويج بلقب الدوري، وسيكون من الرائع اختبار قدراتنا أمامه». وأضاف: «نجح يورغن في بناء فريق رائع. تتحلى هذه المجموعة بالقوة والروح المعنوية العالية. لديهم عزيمة لا تلين للفوز بالمباريات».

«هناك أندية قوية في صدارة كرة القدم الإنجليزية. ليفربول في حالة رائعة، وأتوقع أن ينافس على كل الألقاب لسنوات مقبلة». وحقق برايتون سبع نقاط من أربع مباريات، منذ استئناف الموسم، وأبدى بوتر رضاه عن أداء لاعبيه.

وقال «سارت بعض الأشياء على ما يرام، وهناك أشياء أخرى تحتاج إلى التحسن. نرغب في البناء على الأشياء الإيجابية. يتدرب اللاعبون على أعلى المستويات منذ استئناف اللعب. نحن في موقف جيد، لكننا لن نشعر بالأمان، إلا بعد الحصول على النتائج المرجوة».

فحوصات

أعلنت رابطة الدوري الإنجليزي لكرة القدم، الاثنين، أن الجولة الأحدث من اختبارات الكشف عن فيروس «كورونا» المستجد، جاءت جميع نتائجها سلبية. وتم إجراء 1973 اختباراً على لاعبي ومدربي الدوري الإنجليزي الممتاز، وجاءت جميع النتائج سلبية، بحسب شبكة «سكاي سبورتس». وأجريت الاختبارات بين يومي الاثنين الموافق 29 يونيو، والأحد الموافق الخامس من يوليو. وتستمر أندية الدوري الإنجليزي الممتاز، في إجراء الاختبارات على اللاعبين والمدربين مرتين أسبوعياً. وخلال أكثر من 16 ألف اختبار للكشف عن «كورونا»، جاءت 19 نتيجة إيجابية. وتم استئناف الدوري الإنجليزي الممتاز في 17 يونيو الماضي، بعد توقف أكثر من ثلاثة أشهر، بسبب الجائحة.

كلمات دالة:
  • جوزيه مورينيو ،
  • الدوري الإنجليزي الممتاز،
  • البريميرليغ ،
  • ليفربول ،
  • ايفرتون
طباعة Email
تعليقات

تعليقات