صلاح يقود العودة لتدريبات ليفربول

أصبح رباعي ليفربول محمد صلاح وشيردان شاكيري وجيمس ميلنر وآدم لالانا، أول نجوم الفريق في العودة إلى التدريبات بعد احتفالاتهم باللقب، وتم تصوير النجوم الأربعة وهم يغادرون ملعب ميلوود في ليفربول اليوم، في حين استمر باقي لاعبي الفريق في الغياب عن المران والاحتفال بأول لقب لليفربول في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم منذ 30 عاماً.

وحسم ليفربول اللقب يوم الخميس، بعد فوز تشيلسي على مانشستر سيتي 2-1، ولم تكن هناك فترة راحة للالانا، وشوهد وهو يغادر الملعب، وكذلك النجم المصري صلاح، الذي التقطت له صورة وهو يبتسم أثناء مغادرة الملعب.

وحاول أندي روبرتسون إقناع الألماني يورغن كلوب بإعطاء اللاعبين بضعة أيام إضافية للراحة والاحتفال، وقال: "ما زلنا نحاول إقناع الرئيس بإعطائنا بضعة أيام راحة، وأعتقد أننا سنحصل على إجازة لمدة يومين".

ولكن يبدو أن فترة الراحة لم تكن على أجندة المدرب الألماني، بعدما التقطت الكاميرات النجوم الأربعة وهم يغادرون ميلوود، بعد عودتهم للتدريبات بعد يومين فقط من حسم اللقب.

وخرج شكيري السويسري الدولي من تشكيلة ليفربول منذ يناير الماضي، بسبب إصابة في الساق، بينما لم يتم ضم لاعب الوسط لالانا إلى أي من تشكيلة كلوب منذ استئناف الدوري الممتاز، بعد تفشي فيروس كورونا، ومن المقرر أن يغادر لالانا ليفربول في نهاية الموسم عند انتهاء عقده.

كما ارتبط الجناح شاكيري (28 عاماً) بالانتقال إلى نيوكاسل، وأكد شقيقه في أبريل أن ناديين أو ثلاثة أظهرت اهتماماً ملموساً بخدماته.

ومن المتوقع أن يحصل فريق كلوب على حرس الشرف من رجال الإسباني بيب جوارديولا، مدرب مانشستر سيتي، وكذلك من بقية الأطراف الأخرى التي يواجهونها من الآن حتى نهاية الموسم.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات