غرق بطلة العالم البارالمبية مادسن في المحيط الهادئ

لقيت الأمريكية أنجيلا مادسن، الفائزة بثلاث ميداليات ذهبية في مسابقة التجديف ببطولة العالم البارالمبية، حتفها عن عمر ناهز 61 عاما، خلال محاولتها عبور المحيط الهادئ بمفردها.

وذكرت صحيفة "الغارديان" البريطانية، اليوم الخميس، أن خفر السواحل الأمريكي، عثر على جثة مادسن التي كانت مربوطة بقارب.

وأشارت الصحيفة إلى أن مادسن، توفيت أثناء محاولتها الإبحار بقاربها من كاليفورنيا إلى هاواي، لتحطيم الرقم القياسي، وتصبح أول امرأة من ذوي الاحتياجات الخاصة، التي تقطع تلك المسافة في المحيط الهادئ.

وكانت مادسن قيد حياتها، تستعين بكرسي متحرك، لمعاناتها من إعاقة (شلل)، أصيبت بها نتيجة خطأ طبي خلال إجرائها لعملية جراحية على مستوى الظهر.

وتوجت بثلاث ميداليات ذهبية في مسابقة التجديف ببطولة العالم البارالمبية (لذوي الاحتياجات الخاصة)، كما حصلت على الميدالية البرونزية في بارالمبياد لندن 2012.

كلمات دالة:
  • أنجيلا مادسن،
  • تجديف،
  • أصحاب الهمم،
  • اللجنة البارالمبية الدولية
طباعة Email
تعليقات

تعليقات