وفاة جد البرازيلي إيفرتون بسبب فيروس كورونا

توفي فرانسيسكو ألبوكيركي، جد المهاجم البرازيلي إيفرتون، بسبب فيروس كورونا، ونعاه اللاعب الدولي عبر حساباته الشخصية على مواقع التواصل الاجتماعي. 

واعترف إيفرتون (24 سنة)، أحد أبرز اللاعبين في كرة القدم البرازيلية، بأن وفاة جده، والذي عاش في منطقة العاصمة فورتاليزا، عاصمة سيارا، الأكثر تضرراً في البرازيل من الفيروس، قد حطمت قلبه.

 وأضاف أنه لم يشعر بشيء مثل هذا من قبل، وقال: "يبدو أن العالم انهار، وليس لدي كلمات لوصف الرجل الذي كان جدي، وكان حاضراً دائماً في حياتي".

ونبه إيفرتون أتباعه إلى شدة المرض، وقال إنه أقرب مما يتصور المرء، وانتقد الرئيس البرازيلي بولسونارو، بعد وفاة جده بفيروس كورونا، بقوله: "إنه ليس مجرد أنفلونزا"، وهو التعبير الذي استخدمه الرئيس البرازيلي في حديثه عن فيروس كورونا.

وكان جريميو، أحد الفرق البرازيلية القليلة التي استأنفت التدريب في خضم الأزمة الصحية، بتفويض من السلطات المحلية، إلى جانب الأنشطة البدنية في كل من بورتو أليغري تريكولور وأتلتيكو مينيرو وفلامنجو، والأخير لم يحصل على موافقة عمدة ريو دي جانيرو.

والجدير بالذكر، أنه ولاية سيارا البرازيلية، يبلغ عدد سكانها حوالي 9 ملايين نسمة، وحتى أمس الأربعاء، شهدت 1900 حالة وفاة، مع تأكد إصابة 30.560 بالفيروس، وفقاً لأحدث رصيد من وزارة الصحة.

وأشار موقع "تي واي سي سبورت"، لا يزال الوباء المتوقع أن تصل ذروته في البرازيل خلال يوليو المقبل، يتسارع في جميع أنحاء البلاد، مع وفاة 19 مريض، وما يقرب من 292 ألف مصاب.

كلمات دالة:
  • نادي إيفرتون،
  • فيروس كورونا ،
  • كوفيد-19،
  • جريميو البرازيلي
طباعة Email
تعليقات

تعليقات