مورينيو: من لا يريد اللعب يبقى في المنزل لمشاهدة الدوري الألماني

"إذا كنت لا تريد اللعب، أبق في المنزل، وشاهد الدوري الألماني"، هكذا سخر خوسيه مورينيو مدرب توتنهام، من مخاوف بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي، وفرانك لامبارد مدرب تشيلسي، ومدربين آخرين أظهروا قلقهم في مكالمة فيديو، حول عودة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

وأبدى مورينيو، ملاحظة قاسية من مخاوف زملائه في الدوري الإنجليزي، من استئناف الدوري الإنجليزي خلال الأسابيع القليلة المقبلة، ووفقاً لما ذكرته "ذا ميرور"، أخبر مورينيو مجموعة من الرؤساء في اجتماع رابطة مديري الدوري الأخير بالبقاء في المنزل، ومشاهدة الدوري الألماني، في الوقت الذي تتزايد فيه الاستعدادات لعودة كرة القدم في إنجلترا.

ويقال أن المدربين بيب غوارديولا وفرانك لامبارد، ونيجل بيرسون مدرب واتفورد، وجراهام بوتر مدرب برايتون، أبدوا قلقون بشأن تسرع اللاعبين في التدريب، وإعادة بدء الدوري في وقت قريب جداً، في وقت سيعود فيه الدوري الألماني، سيعود في نهاية هذا الأسبوع.

واعترف مورينيو بأنه يائس لعودة الدوري، لكنه سلط الضوء أيضاً على أهمية الحفاظ على المشاركين في أمان، وقال: "لا أعتقد أن موقفي في الاجتماع انعكس بشكل عادل على الإطلاق في التقارير الإعلامية، ولم أطلب أي تأخير، أريد أن أتدرب، وأنا في حاجة ماسة إلى عودة الدوري الإنجليزي بمجرد أن يكون ذلك آمناً، خاصة الآن ونحن نرى بطولات الدوري الأخرى تستعد للعودة إلى العمل".

وأضاف: "أنا فخور للغاية بالطريقة التي حافظ بها لاعبي الفريق على لياقتهم، وأظهروا احترافاً كبيراً وشغفاً وتفانياً، وعملنا جميعاً بجد للغاية من خلال جلسات تدريب الفريق عن بعد، والجري المعزول، والآن أصبحت الملاعب متاحة للاستخدام مرة أخرى في مركز التدريب".

وجلين موراي، أحدث شخصية يعبر عن رفضه بشأن إعادة بدء العمل بسرعة، ويقف إلى جانب سيرجيو أجويرو وداني روز، في انتقاد الدوافع وراء الرغبة في إعادة اللاعبين إلى الملعب.

كلمات دالة:
  • مورينيو ،
  • الدوري الانجليزي الممتاز،
  • الدوري الالماني،
  • فيروس كورونا الجديد
طباعة Email
تعليقات

تعليقات