تغريدة مبابي تثير الجدل

embby

أثار الفرنسي كيليان مبابي، مهاجم نادي باريس سان جيرمان، جدلاً واسعاً في الصحف الفرنسية والإسبانية، بعدما نشر «تغريدة» غامضة على حسابه في موقع «تويتر».

وشارك مبابي مع متابعيه صورة له بقميص باريس سان جيرمان وأرفقها بتعليق: «الجميع يتحدث، لكن لا أحد يعرف، أفتقد فريقي باريس سان جيرمان». وفسرت الصحف الفرنسية هذه التغريدة على أنها إشارة قوية على رغبة مبابي في البقاء مع سان جيرمان، معتبرة أن «التغريدة» دحضت أيضاً كل التقارير والأنباء الأخيرة، التي ربطت النجم الفرنسي بالانتقال إلى ريال مدريد. أما الصحف الإسبانية، فترى أن هذه «التغريدة» لا تعني أي شيء ما دام اللاعب لم يجدد عقده مع سان جيرمان.

وقالت صحيفة «آس» الإسبانية، إن مبابي لا يزال على رادار ريال مدريد، حيث يرى فيه النادي الملكي اللاعب القادر على حمل مستقبل الفريق لسنوات عديدة مقبلة. وأوضحت أن صاحب الـ 21 عاماً، يقوم بدوره حتى يتمم انتقاله إلى الريال، وحتى الآن لم يجدد تعاقده مع نادي باريس سان جيرمان، الذي ينتهي في صيف 2022.وأشارت إلى أن الريال سيتحرك خلال الفترة المقبلة بقوة لضم مبابي، وإن لم يحدث ذلك في صيف العام 2021، فسينتظر مسؤولو «الميرنيغي» حتى نهاية عقده في العام 2022 والتعاقد معه مجاناً.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات