مدرب سيرينا ويليامز يدعو لإنقاذ عاجل لنجوم التنس

دعا باتريك موراتوجلو، مدرب لاعبة التنس سيرينا ويليامز، رؤساء ومسؤولي التنس في العالم، إلى معالجة عدم المساواة في الرياضة، وتقديم المساعدة المالية للاعبين خارج أفضل 100 لاعب مصنف عالمياً، مع توقف متوقع للعبة حتى 13 يوليو المقبل، بسبب تفشي فيروس كورونا.

وألمح موراتوجلو، إلى وجود لاعبين ليس لهم دخل سوى الأموال التي يحصلون عليها من جوائز البطولات، مما يعني بقاءهم بدون دخل لفترة طويلة، بينما اللاعبين المصنفين ضمن الـ 100 الأوائل على العالم، عادة ما يكون لهم رعاة، ولا يعتمدون بشكل كبير على جوائز البطولات.

وغرد موراتوجلو، عبر حسابه الشخصي في "تويتر"، ونقل موقع "سبورت 24" تغريداته: "اللاعبون المصنفون خارج قائمة أفضل 100 لاعب، حياتهم عبارة عن صراع مالي، ومعظمهم يقضي حياته بحثاً عن دخل لمواصلة اللعب الاحترافي".

وأضاف: "لاعبو التنس على عكس من لاعبي كرة السلة أو كرة القدم، لا يتم تغطيتهم برواتب سنوية ثابتة، ويعتمدون على جهودهم في جمع المال اللازم لحياتهم الشخصية والرياضية، ويدفعون مقابل رحلاتهم، ورواتب ثابتة لموظفيهم المدربين، ويعتمد دخلهم على عدد المباريات التي يفوزون بها، إنه نظام قائم على الجدارة، وهو أمر جيد بالنسبة لي، وأفضل 100 لاعب يستحقون فعلاً ما يحصلون عليه".

وغرد أيضاً: "لكني أجد أنه من المقزز، أن ما دون أفضل 100 لاعب في واحدة من أكثر الرياضات شعبية في العالم، والمتبوعة بمليار مشجع، بالكاد قادر على كسب عيشه، وعلى سبيل المثال، كان اللاعب الأمريكي السابق تيم مايوت، مطالب بأن يجني حوالي 200 ألف دولار من أموال الجوائز للإنفاق على حياته الشخصية، ودفع راتب مدربه".

وأضاف: "في الوقت الحالي مثلاً لدينا اللاعب نواه روبين المصنف 225 على العالم، ما الذي يمكن أن يفعله ليدبر نفقات حياته، ودخله أساساً من جوائز اللعبة بسيط، وأعتقد أن الوقت حان لمجتمع التنس للتوصل إلى حلول لمساعدة اللاعبين خارج أفضل 100 لاعب مصنف على العالم، وليس لهم رعاة".

كلمات دالة:
  • باتريك موراتوجلو،
  • سيرينا ويليامز،
  • تنس،
  • فيروس كورونا ،
  • كوفيد-19
طباعة Email
تعليقات

تعليقات