رابيوت يغادر إلى الريفيرا هرباً من كورونا الإيطالية

أصبح الفرنسي أدريان رابيوت (25 سنة)، لاعب خط الوسط بنادي يوفنتوس، اللاعب الأجنبي التاسع الذي يغادر "السيدة العجوز"، للعودة إلى دياره بسبب تفشي فيروس كورونا.

ومن المقرر أن يقضي لاعب الوسط الفرنسي، الأيام القليلة التالية في الحجر الصحي في فيلا بالريفييرا الفرنسية، وسبق أن غادر يوفنتوس حسب وسائل الإعلام، كلا من كريستيانو رونالدو، والذي غادر تورينو للعودة إلى ماديرا في البرتغال، وجونزالو هيجوين غادر إلى الأرجنتين.

وغادر سامي خضيرة إلى ألمانيا، وميراليم بيانيتش إلى لوكسمبورج، وكل من أليكس ساندرو ودانيلو ودوغلاس كوستا إلى البرازيل، ووجسيتش سزيسني إلى بولندا.

فيما لا يزال الفرنسيان بليز ماتويدي والأرجنتيني باولو ديبالا، متواجدين في الحجر الصحي في تورينو، بعدما أكدت الفحوصات الطبية، إصابتهما بفيروس كورونا.

كلمات دالة:
  • أدريان رابيوت،
  • نادي يوفنتوس،
  • الريفييرا الفرنسية،
  • فيروس كورونا ،
  • كوفيد-19
طباعة Email
تعليقات

تعليقات