يوفنتوس الأكثر إنفاقاً وإنتر ثانياً

187 مليون يورو دفعتها الأندية الإيطالية لوكلاء اللاعبين

أصبح في حكم المؤكد انخفاض قيمة ما يحصل عليه وكلاء اللاعبين من عمولات إبرام عقود انتقال اللاعبين لأندية أخرى وتأثر أعمالهم بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد "كوفيد-19" وتأثيراته على كرة القدم في ظل توقف النشاط الرياضي، والتوقعات بانخفاض أسعار اللاعبين وتقلص سوق الانتقالات خلال المرحلة المقبلة، خاصة في الأندية الأوروبية التي يبدو أنها ستكون شديدة الحذر في عملية شراء اللاعبين لتدعيم صفوفها نتيجة التداعيات المالية والأزمة الاقتصادية التي خلفها انتشار فيروس كورونا.

وشهدت السنوات الماضية حصول وكلاء اللاعبين على مبالغ مالية ضخمة جراء ارتفاع أسعار اللاعبين على مستوى العالم، إذ بلغ إجمالي ما دفعته أندية الدوري الإيطالي لوكلاء اللاعبين في عام 2019 نحو 187 مليون يورو بزيادة قدرها 16.3 مليون يورو أكثر مما أنفقته في عام 2018، و49.7 مليون يورو في عام 2017، إلا أنها في الوقت ذاته لم تتخط الرقم القياسي الذي دفعته لوكلاء اللاعبين في عام 2016 والذي بلغ 193.3 مليون يورو.

ووفقاً لصحيفة "لاغازيتا ديللو سبورت" الإيطالية جاء نادي يوفنتوس في مقدمة الأندية التي تكبدت مبالغ مالية ضخمة دفعت لوكلاء اللاعبين من الصفقات التي أبرمها "السيدة العجوز" العام الماضي بـ 44.3 مليون يورو، يليه إنتر ميلان بـ 31.8 مليون يورو، وروما بـ 23.2 مليون يورو، ثم ميلان بـ 19.6 مليون يورو.

وذكرت الصحيفة في تقريرها بحسب ما نشره الاتحاد الإيطالي لكرة القدم والذي يفرض على الأندية بناء على اللوائح تقديم نفقاتها كاملة أن إجمالي المبالغ المدفوعة في مدة اثني عشر شهراً فقط في العام الماضي بين عمولات وسمسرة للوكلاء الذين تتعامل معهم الأندية.

ودفع فيورنتينا 8.6 ملايين يورو، ونابول 5.2 ملايين، ولاتسيو 4.4 ملايين، فيما كان نادي بريشيا الأقل إنفاقاً لعمولات الوكلاء بـ 506 آلاف يورو فقط، وأقل من بعض أندية دوري الدرجة الثانية الإيطالي، إذ يعتبر نادي إمبولي أكثر أندية الدرجة الثانية تكبداً لعمولات الوكلاء بمبلغ قدره 6 ملايين يورو.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات