هيدالغو يُدفن بثياب مرسيليا

دفن المدرب السابق ميشال هيدالغو الذي قاد المنتخب الفرنسي لكرة القدم إلى اللقب الكبير الأول في تاريخه من خلال التتويج بنهائيات كأس أوروبا 1984 على أرضه، أمس مرتدياً ثياب نادي مرسيليا بحسب ما أعلنت عائلته.

وقالت مونيك، زوجة هيدالغو الذي فارق الحياة الخميس الماضي عن 87 عاما في منزله بمرسيليا، في بيان «دفن ميشال مرتدياً في رحيله الكبير بدلة مرسيليا»، شاكراً في الوقت ذاته المشجعين الذين رفعوا لافتة كتب عليها «شكراً هيدالغو» أمام «ستاد فيلودروم».وتابعت في البيان «شكراً لكم مرة أخرى على عاطفتكم تجاه ميشال. إنه يستحق ذلك لأنه أحب بشغف نادي مرسيليا ومدينة مرسيليا لدرجة أنه لم يتركها أبداً».

طباعة Email
تعليقات

تعليقات