ديبالا المنعزل يفتقد لكرة القدم

عبر الأرجنتيني باولو ديبالا، مهاجم فريق يوفنتوس، عن مشاعره بافتقاده لكرة القدم بعد انعزاله في منزله منذ نحو أسبوع إثر إصابة زميليه دانييلي روغاني، وبليز ماتويدي، بمرض كورونا، وشدد في رسالة وجهها لمعجبيه على حسابه بانستغرام، على أهمية البقاء في المنزل.

معتبرا أن هذا أسهل ما يمكن فعله لمواجهة الفيروس، وعبر عن شكره للأطباء الذين يخاطرون بصحتهم في المستشفيات لمساعدة الناس، وقال نحن أيضا ينبغي أن نساعد بالبقاء في المنزل.

وتعتبر شريحة نجوم الرياضة أكثر الفئات التي تضررت أخيرا من خطر انتشار فايروس كورونا بعد أن منعت الإجراءات الاحترازية المتبعة في كل العالم للحد من انتشاره عدد كبير منهم من ممارسة هوايتهم في مداعبة الساحرة المستديرة والانتشاء بصيحات وهتافات  جماهيرهم في المدرجات، ما حدا بالعديد منهم  للظهور من منصات حساباتهم الاسفيرية   بمواقع التواصل الاجتماعي للتعبير عن حزنهم لما آلت إليه أمورهم، غير أنهم لم ينسوا واجباتهم الإنسانية باعتبارهم قدوة للشباب والرياضيين بتحذيرهم وحثهم على ضرورة الالتزام بالتوجيهات الداعية للبقاء بالمنازل في إطار المساعى الجادة لتحجيم خطر الفايروس المميت، عبر توجيه رسائل التحذير والتوعية.

كلمات دالة:
  • باولو ديبالا ،
  • فيروس كورونا الجديد،
  • كوفيد- 19
طباعة Email
تعليقات

تعليقات