رونالدو يعلق على خبر تحويل فنادقه إلى مستشفيات لمصابي كورونا

أكد الصحفي الإسباني مانو ساينز أن الخبر الذي تناولته بعض التقارير الصحافية حول تحويل الفنادق التي يملكها النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو إلى مستشفيات لمساعدة مصابي فيروس كورونا، ليس صحيحا.

ونشر مانو ساينز الذي يعد أقرب الصحفيين الإسبان إلى كريستيانو رونالدو، عبر حسابه على تويتر: "ليس صحيحا أن كريستيانو سيحول فنادقه في البرتغال إلى مستشفيات، أخبار مزيفة".

وعقب نشر هذه التغريدة قامت صحيفة ماركا الاسبانية التي كانت أول من روجت الخبر، بحذفه من موقعها الرسمي ومن حسابتها على قنوات التواصل الاجتماعي.

ويتواجد النجم البرتغالي حاليا في جزيرة ماديرا بجوار والدته المريضة وقرر عدم العودة إلى ايطاليا بعدما كشف فريقه يوفنتوس عن إصابة زميله دانييل روغاني بفيروس كورونا.

وكان رونالدو أعلن أول من أمس عن دعمه لكل الجهود، التي تهدف لحماية المجتمعات في العالم عبر رسالة نشرها على حسابه الرسمي وجاء فيها: يمر العالم بلحظة صعبة للغاية ويجب أن يكون هناك أقصى قدر من العناية من قبل الجميع في كل مكان..

وأضاف: «أتحدث لكم كأب وابن وليس لاعب كرة قدم، كإنسان مهتم بآخر التطورات التي تحدث في مختلف أنحاء العالم، من المهم أن نتبع تعليمات منظمة الصحة العالمية والمختصين». وتابع: «حماية النفس البشرية هي أهم شيء في العالم، أعلن تضامني مع كل شخص فقد قريباً له، وسأدعم كل من يحارب هذا المرض مثل زميلي روغاني». واختتم رسالته قائلاً: «أرسل دعمي الكامل أيضاً لأولئك الأطباء والصحفيين الذين يخاطرون بحياتهم من أجل المساعدة في إنقاذ الآخرين».

كلمات دالة:
  • رونالدو ،
  • كريستيانو رونالدو،
  • جوفانتوس،
  • اليوفي،
  • كورونا
طباعة Email
تعليقات

تعليقات