صلاح يقود ليفربول للفوز على توتنهام

 قاد النجم الدولي المصري محمد صلاح فريقه ليفربول لاستعادة نغمة الانتصارات التي غابت عنه في المرحلة الماضية ببطولة الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، بعد فوز الفريق الأحمر 2 / 1 على ضيفه توتنهام هوتسبير اليوم الأحد في قمة مباريات المرحلة العاشرة للمسابقة.

وعزز ليفربول، الذي صالح جماهيره التي شعرت بالاحباط عقب تعادله 1 / 1 في المرحلة الماضية مع مضيفه مانشستر يونايتد، موقعه في الصدارة، بعدما رفع رصيده إلى 28 نقطة، متفوقا بفارق ست نقاط أمام أقرب ملاحقيه مانشستر سيتي، حامل لقب المسابقة في الموسمين الماضيين.

 

في المقابل، تجمد رصيد توتنهام عند 12 نقطة في المركز الحادي عشر.

وبادر توتنهام بتسجيل هدف مباغت بعد مرور 47 ثانية من انطلاق اللقاء عن طريق نجمه هاري كين، لينتهي الشوط الأول بتقدم الضيوف بهدف نظيف.

وشدد ليفربول من هجماته في الشوط الثاني، ليدرك قائده جوردان هندرسون التعادل في الدقيقة 52، قبل أن يحرز صلاح هدف الفوز الثمين في الدقيقة 75 من ركلة جزاء، ليسجل (الفرعون المصري) هدفه الخامس في المسابقة خلال الموسم الحالي.

بهذا الفوز، واصل ليفربول تفوقه على توتنهام بعدما تغلب عليه للمباراة الرابعة على التوالي في مختلف المسابقات، فيما أخفق توتنهام في الثأر لخسارته صفر / 2 أمام ليفربول في نهائي دوري الأبطال في الموسم الماضي.


من جانبه، أهدر نيوكاسل يونايتد نقطتين ثمينتين في صراعه للهروب من مراكز الهبوط بالبطولة، بعدما سقط في فخ التعادل 1 / 1 مع ضيفه وولفرهامبتون في وقت سابق اليوم.


ورفع نيوكاسل رصيده إلى تسع نقاط في المركز الرابع من القاع، بفارق نقطة واحدة فقط أمام مراكز الهبوط، فيما ارتفع رصيد وولفرهامبتون إلى 12 نقطة في المركز الثاني عشر.
وبادر جمال لاسيليس بالتسجيل لمصلحة نيوكاسل في الدقيقة 37، غير أن جوني أوتو أدرك التعادل لمصلحة وولفرهامبتون في الدقيقة 73.


واضطر نيوكاسل للعب بعشرة لاعبين في الدقائق الأخيرة، عقب طرد لاعبه شون لونجستاف في الدقيقة 82.
ولم يستغل وولفرهامبتون النقص العددي في صفوف منافسه، ليكتفي كل فريق بالحصول على نقطة التعادل.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات