المرحلة الثانية من الدوري الإنجليزي تفتتح اليوم

مانشستر سيتي في «مهمة الثأر» أمام توتنهام

من لقاء سابق بين مان سيتي وتوتنهام | أرشيفية

يسعى مانشستر سيتي للثأر عندما يستقبل توتنهام الذي أخرجه من ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، اليوم في المرحلة الثانية من الدوري الإنجليزي لكرة القدم، فيما يحاول كل من ليفربول ومانشستر يونايتد البناء على بداية رائعة. وحقق مانشستر سيتي ثلاثية محلية رائعة الموسم الماضي، بيد أنه أهدر فرصة بلوغ نصف نهائي المسابقة القارية الأولى بعد تأخره ذهاباً صفر-1 ثم فوزه إياباً على توتنهام 4-3 في مباراة دراماتيكية. وحرمت تقنية الفيديو «في أي آر» مهاجم سيتي رحيم سترلينغ من تسجيل هدف التأهل في الوقت القاتل في أبريل الماضي، علماً بأن سيتي عاد وفاز على توتنهام في الدوري بهدف اليافع فيل فودن بعدها بثلاثة أيام.

وكما أنهى الموسم الماضي، لا يزال سترلينغ في مستوى رائع، إذ سجل ثلاثية خلال فوز سيتي الافتتاحي على وست هام 5-صفر، ما وضع فريق المدرب الإسباني بيب غوارديولا على صدارة الترتيب.

كما حقق توتنهام بداية إيجابية، لكنه بقي متأخراً أمام أستون فيلا صفر-1 حتى الدقيقة 73، عندما سجل ثلاثة أهداف كان بطلها نجم هجومه هاري كاين.

وحذر كاين من مغبة التأخر في الترتيب في وقت مبكر من الموسم إذا كان فريقه يريد المنافسة على اللقب «يجب التأكد من الحصول على بداية طيبة. من المهم أن نبقى على تماس مع باقي الأندية قدر الإمكان». وتابع هداف مونديال روسيا 2018: «لدينا ثقة كاملة بالقدرة على الذهاب بعيداً لكنّ المسار طويل».

السوبر

وقبل خوض سيتي مباراته، يأمل ليفربول «سوبر أوروبا» في أن يتصدر مؤقتاً عندما يحل على ساوثمبتون، بعد فوزه الكبير افتتاحاً على ضيفه نوريتش سيتي 4-1، حيث سجل له نجمه المصري محمد صلاح هدفاً.

ويحاول فريق المدرب الألماني يورغن كلوب الاستفادة من تعثر ساوثمبتون افتتاحاً أمام بيرنلي صفر-3، لإحراز فوزه الثاني توالياً.

لكن بطل أوروبا الذي أهدر فرصة إحراز الدوري بفارق نقطة يتيمة خلف مانشستر سيتي، سيغيب عنه حارسه البرازيلي المصاب لعدة أسابيع اليسون بيكر، وينوب عنه الإسباني أدريان المتألق في الكأس السوبر الأوروبية ضد تشلسي. وبدا دفاع ليفربول الذي حافظ على نظافة شباكه 20 مرة في مباريات الدوري الماضي، مهزوزاً في مباراتين رسميتين خاضهما حتى الآن.

حصل نوريتش الصاعد على عدة فرص في المباراة الأولى في ملعب أنفيلد، فيما سجل تشلسي مرتين في شباكه قبل أن ينقذه المخضرم أدريان في ركلات الترجيح، وذلك بعد قدومه إلى النادي الأحمر ليلعب دور البديل للمميز أليسون المنتقل من روما الإيطالي الصيف الماضي مقابل صفقة قياسية لحارس مرمى بلغت 81 مليون دولار أمريكي.

ويفتتح أرسنال المرحلة مستضيفاً بيرنلي بعد فوزه الصعب افتتاحاً على أرض نيوكاسل بهدف الغابوني بيار إيميريك أوباميانغ.

ويستعد رجال المدرب الإسباني أوناي إيمري لعودة صانع اللعب الألماني مسعود أوزيل، والظهير البوسني سياد كولاشيناتس بعد غيابهما عن المباراة الأولى على خلفية محاولة سرقتهما بالسلاح الأبيض في شمال لندن الشهر الماضي.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات