لفتة إنسانية من ماني في ليلة السوبر

رصدت الكاميرات لقطة إنسانية للسنغالي، ساديو ماني، مهاجم ليفربول الإنجليزي، خلال مباراة كأس السوبر الأوروبي التي أقيمت الأربعاء أمام تشلسي الإنجليزي، في إسطنبول، وهو يهدي قميصه إلى أحد صبية جمع الكرات، دقائق بعد خروجه من الملعب في نهاية الشوط الإضافي الأول.

وغادر ماني ملعب المباراة التي حسمها ليفربول بركلات الترجيح إثر التعادل 2-2، بعد أن تألق وسجل هدفي فريقه في الشوطين الثاني والإضافي الأول، في مباراة مثيرة لا سيما في الشوطين الثالث والرابع.

والتقطت الكاميرات ماني وهو يهدي قميصه إلى أحد صبية جمع الكرات، دقائق بعد خروجه من الملعب في نهاية الشوط الإضافي الأول، وبينما كان الصبي يمر من أمام مقعد بدلاء ليفربول، أشار إليه ماني وأعطاه قميصه، فما كان من الطفل إلا أن طلب معانقة اللاعب الذي لم يمانع أيضا، بحسب سكاي نيوز عربية.

وابتسم الطفل الذي جاءته الهدية دون أن يطلبها، بعد أن ترك له النجم السنغالي ذكرى لن ينساها.

ويشتهر ماني بمواظبته على الأعمال الإنسانية، وقبل أيام وضع حجر الأساس لمدرسة في البلدة التي الذي ولد بها في السنغال.

 

كلمات دالة:
  • كأس السوبر الأوروبي،
  • ليفربول،
  • تشلسي،
  • إسطنبول
طباعة Email
تعليقات

تعليقات