أسطورة لاتسيو وإنترميلان يعلن إصابته بالسرطان

 أعلن أسطورة منتخب يوغوسلافيا ونجم إنتر ولاتسيو سابقا، الصربي سينسا ميهايلوفيتش، المدرب الحالي لفريق بولونيا الإيطالي لكرة القدم، أنه مصاب بسرطان الدم.

وأكد ميهايلوفيتش (50 عاما) في مؤتمر صحفي عقده لشرح الموقف، أنه سيبقى مدربا لبولونيا رغم المرض، وأنه مستعد للحرب من أجل التعافي.

وبدأ مدرب بولونيا حديثه المؤثر، قائلا: "لست خائفا، أعلم أنني سأنتصر.. أنا أحترم المرض.. لا أستطيع الانتظار للذهاب إلى المستشفى وبدء القتال، وليس لدي شك في أنني سأفوز في هذه المعركة".

وكشف ميهايلوفيتش أن "الجزء الصعب كان محاولة إخفاء الأمر عن زوجتي، ارتفعت درجة حرارتي ولم تصدق هي أنني أمرض، حين علمت بالخبر كانت ضربة حقيقية، جلست أياما أبكي، حياتي تمر أمامي، هذه ليست دموع الخوف، أنا أحترم المرض وسأواجهه بصدري إلى الأمام والنظر في العينين، كما كنت أفعل دائما".

وأوضح صاحب التسديدات الصاروخية: "المرض عدواني لكنه قابل للهزيمة، أقول ذلك للاعبين، وأوضح لهم أنه يتعين علينا الهجوم والسعي للانتصار. أما إذا لجأنا للدفاع فسيتفوقون علينا، وعلي استخدام تكتيكي في هذه المعركة أيضا، وأنا متأكد، دون أدنى شك، أنني سأفوز فيها".

طباعة Email
تعليقات

تعليقات