ميسي وفان ديك .. هل تتغلب المهارة على الصلابة الدفاعية؟

سلطت الصحف الإسبانية الصادرة اليوم الأربعاء الضوء مرة أخرى على التصريحات التي أطلقها في وقت سابق نجم دفاع ليفربول، الهولندي فيرجيل فان ديك، وأكد من خلالها أنه لا يعرف كيف سيواجه انطلاقات النجم الأرجنتيني ليونيل ميسي، قائد نادي برشلونة الإسباني، خلال المواجهة التي ستجمع بين الناديين مساء اليوم الأربعاء في إياب الدور قبل النهائي لبطولة دوري أبطال أوروبا.

وقال فان ديك عقب مرور ليفربول إلى نصف نهائي دوري أبطال أوروبا على حساب بورتو البرتغالي: "إيقاف ميسي؟، ليس لدي أي فكرة، أعتقد أن ذلك يجب أن يكون من خلال عمل جماعي وليس من خلال لاعب واحد فقط، إنه الأفضل في العالم".

وأشارت صحيفة "أ س" الإسبانية إلى أن فان ديك سيكون عليه أن يجد طريقة أو استراتيجية ما لإيقاف خطورة ميسي، باعتباره المدافع الوحيد في العالم الذي أفسد جميع مراوغات منافسيه هذا الموسم.

وقالت الصحيفة الإسبانية إن فان ديك الذي لا يقهر سيدخل في مواجهة شرسة مع ميسي الذي نفذ 168 مراوغة صحيحة هذا الموسم، أي ما يعادل أربع مراوغات ناجحة في المباراة الواحدة.

وكان لتعاقد ليفربول مع فان ديك مقابل 80 مليون يورو أثر سيء في نفوس أنصار النادي الإنجليزي، حيث رفض 90 بالمئة منهم دفع هذا المبلغ للحصول على خدمات المدافع الهولندي، وذلك طبقا لنتائج استطلاعات الرأي التي جرت حول هذا الموضوع.

وشددت "أ س" أن فان ديك سيواجه هذه الليلة أحد أكبر التحديات في مسيرته الكروية، كما سيواجه ذكرى آخر مباراة في الدور قبل النهائي لدوري أبطال أوروبا شارك فيها ميسي على ملعب "كامب نو"، معقل برشلونة، وكان ذلك في العام 2015 أمام بايرن ميونخ الألماني.

وألمحت الصحيفة إلى أن ميسي نفذ في هذه المباراة أحد أروع المراوغات في ملاعب الكرة العالمية عندما أسقط مدافع الفريق البافاري، جيروم بواتنج، بطريقة مهينة على الأرض قبل أن يضع الكرة في الشباك من فوق رأس الحارس الألماني مانويل نوير.

طباعة Email
تعليقات

تعليقات