غضب برتغالي بعد نجاة صلاح من الطرد

أثارت مجريات مباراة بورتو وليفربول في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا، غضبا برتغاليا من أنصار فريق بورتو بسبب بعض الحالات التحكيمية التي رأى خبراء أن الحكم الإسباني أنطونيو ماتيو.

وفاز ليفربول في المباراة بهدفين نظيفين، وسجل له كل من الغيني نابي كيتا في الدقيقة 5، والبرازيلي روبيرتو فيرمينو في الدقيقة 26.

وفي الشوط الأول، لامست الكرة يد مدافع ليفربول ألكسندر آرنولد قبل أن تخرج من الملعب، لكن الحكم راجع اللقطة عبر الفيديو وقرر عدم احتساب ركلة جزاء لبورتو.

أما نصف المباراة الثاني، فشهد تدخلا قويا من النجم المصري محمد صلاح على قدم دانيلو لاعب بورتو، وأصابت صلاح ساق خصمه فوق الكاحل مباشرة بشكل قوي، ، ورغم مطالبة لاعبي النادي البرتغالي معاقبة شديدة للنجم المصري، بزعم الإهمال احتسب حكم المباراة خطأ فقط على صلاح دون التوجه إلى الفيديو.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات