كلوب كان يفضل التعاقد مع لاعب ألماني بدلاً من صلاح

رغم سحبه البساط من كل نجوم الدوري الإنجليزي في موسمه الأول مع ليفربول، إلاّ أن محمد صلاح لم يكن الخيار الأول بالنسبة لـ"الريدز"، الذي كان ينوي التعاقد مع نجم ينشط في الدوري الألماني، حسب ما كشفت عنه تقارير صحافية حديثة.

وأوضحت صحيفة ميرور البريطانية أن مدرب ليفربول، يورغن كلوب، لم يكن يريد في البداية التعاقد مع النجم المصري محمد صلاح في الموسم الماضي.

وأضافت الصحيفة البريطانية أن المدرب الألماني كان يضع نجم بايرن ليفركوزن جوليان براندت كخيار أول بالنسبة له، وفقا لموقع 24 الإخباري.

وأفادت ميرور أيضاً أن محمد صلاح، لم يكن الخيار المفضل بالنسبة ليورغن كلوب، مشيرة إلى أن المدرب الألماني كان متحمساً للغاية للظفر بخدمات جوليان براندت، لاسيما بعد أن تألق الموهوب الألماني في السنوات الأخيرة وجلب إليه أنظار أكبر الأندية الأوروبية.

وتابع المصدر أن جوليان براندت لم يكن يريد الرحيل عن فريق ليفركوزن، بسبب رغبته في الحصول على دقائق لعب أكثر، من أجل ضمان مقعد له في تشكيلة المنتخب الألماني، التي شاركت في مونديال روسيا الأخير.

وأضاف ميرور أن ليفربول حول أنظاره بعد ذلك إلى محمد صلاح، بعدما اتضح للفريق الإنجليزي أن صفقة براندت لن تتم.

هذا وفاجأ محمد صلاح الكل في موسمه الأول مع ليفربول، إذ استطاع النجم المصري أن يهيمن على الجوائز الفردية على غرار هداف أحسن لاعب في الدوري الإنجليزي، وقاد "الريدز" كذلك إلى نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا.

يُشار إلى أن محمد صلاح يتصدر حالياً ترتيب هدافي الدوري الإنجليزي مناصفة مع نجم آرسنال بيير إيميريك أوباميانغ برصيد 10 أهداف، في ظل توقعات بقيادة النجم المصري فريقه ليفربول إلى اعتلاء منصة التتويج، والفوز بلقب الدوري الإنجليزي الغائب عن خزائن "الريدز" منذ 28 عاماً.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات