هزيمة الريال الساحقة تهيمن على الصحف الإسبانية

هيمنت الهزيمة المهينة التي تعرض لها ريال مدريد في عقر داره أمام سيسكا موسكو الروسي (0-3) في ختام جولات دور المجموعات بدوري الأبطال الأوروبي، على الصحف الرياضية الإسبانية الصادرة اليوم الخميس، في حين ركزت الصحف الكتالونية على تألق "ظاهرة" برشلونة، الفرنسي عثمان ديمبلي، الذي قدم مباراة رائعة أمام توتنهام هوتسبير (1-1).

وبصورة للاعب الريال إيسكو ألاركون، وهو ينظر بحنق لجماهير سانتياغو برنابيو التي وجهت له صافرات استهجان، استهلت صحيفة ماركا عددها الصادر اليوم وعنونتها "ليلة للنسيان"، حيث تعد الهزيمة هي الأضخم التي يمنى بها النادي "الملكي"، صاحب الرقم القياسي في عدد مرات الفوز بالتشامبيونز ليغ (13)، على أرضه بالبطولة العريقة.

وأشارت الصحيفة إلى أن "مدريد تعرض لضربة موجعة على يد متذيل المجموعة السابعة"، التي يتصدرها "الملكي" الذي برغم الهزيمة حسم بالفعل تأهله لدور 16 من التشامبيونز ليغ، وحافظ على فارق النقاط الثلاث عن وصيفه روما الذي سقط أيضاً أمام فيكتوريا بلزن التشيكي 1-2.

وأبرزت ماركا أن الميرينغي بفريق به عدد قليل من الأساسيين المعتادين، لكن بتشكيلة مشابهة للقاء الكأس الأخير، مني بأسوأ هزيمة أوروبية في تاريخه على البرنابيو"، مذكرة بأن "إيسكو تعرض لصافرات استهجان وواجه الجماهير في المدرجات".

من جانبها، اعتبرت آس في عنوان افتتاحيتها الرئيسي أن "البدلاء هم بدلاء لسبب ما"، مبرزة أيضاً أن إيسكو تعرض لصافرات استهجان ورفض شارة القائد".

كما سلطت الصحيفة الضوء على تصريحات البرازيلي مارسيلو حين قال عقب الهزيمة: "لا يمكن أن تكون هذه هي الصورة التي نقدمها للجماهير".

 

كلمات دالة:
  • هزيمة الريال،
  • ريال مدريد،
  • الصحف الإسبانية،
  • سيسكا موسكو الروسي،
  • دوري أبطال أوروبا ،
  • برشلونة
طباعة Email
تعليقات

تعليقات