المغرب ونيجيريا ومالي وأوغندا إلى نهائيات أمم إفريقيا

ضمن المنتخب المغربي تأهله إلى النهائيات بعدما تغلبت جزر القمر على ضيفتها مالاوي 2-1 السبت في ختام منافسات المجموعة الثانية من تصفيات كأس أمم إفريقيا لكرة القدم المقررة نهائياتها في الكاميرون الصيف المقبل.

وكان المغرب حقق فوزا تاريخيا على ضيفه الكاميروني 2-صفر، هو الأول في 12 مباراة بينهما، وانتزع صدارة المجموعة برصيد 10 نقاط بفارق نقطتين أمام الكاميرون، و6 نقاط أمام مالاوي، وبالتالي كان بحاجة إلى تعثر الأخيرة اليوم لضمان بطاقته للعرس القاري.

وخلافا للمجموعات الـ11 الأخرى في التصفيات والتي يبلغ فيها البطل والوصيف النهائيات، يتأهل عن المجموعة الثانية الوصيف في حال تصدرت الكاميرون المضيفة، أو المتصدر في حال لم تكن الصدارة من نصيب المنتخب الذي يشرف عليه الهولندي كلارنس سيدورف مع مواطنه باتريك كلايفرت.

وبات المنتخب المغربي خامس منتخب يضمن تأهله إلى النهائيات بعد السنغال ومدغشقر (المجموعة الأولى) وتونس ومصر (المجموعة العاشرة)، إلى انب الكاميرون المضيفة والمؤهلة مباشرة على الرغم من خوضها التصفيات.

وتأهلت نيجيريا الى نهائيات كأس الأمم الإفريقية لكرة القدم بتعادلها مع مضيفتها جنوب إفريقيا 1-1، وتغلبت ليبيا على مضيفتها السيشل 8-1 السبت في الجولة الخامسة للمجموعة الخامسة.

وتقدمت نيجيريا، بطلة المسابقة ثلاث مرات (1980 و1994 و2013)، بالنيران الصديقة بعدما أودع بولي ملكوانازي الكرة خطأ في مرماه (ق10)، وأدرك ليبو موثيبا التعادل لأصحاب الأرض (ق26).

ورفعت نيجيريا رصيدها الى 10 نقاط، وضمنت مكانها في النهائيات، التي يشارك فيها 24 منتخبا لأول مرة، فيما انحصرت البطاقة الثانية بين جنوب افريقيا التي صار رصيدها تسع نقاط مقابل 7 لليبيا ونقطة واحدة لسيشل.

وسجل أهداف ليبيا كل من المعتصم الصبو (ق3) وأنيس محمد سلتو (ق20 و32 و62) وخالد مجدي المريمي (56) وسالم بلعيد (59) وربيع رمضان الشادي (85) وحمدو الهوني (90)، فيما سجل بيري مونيه (ق72) هدف جزر سيشل.

وفي الجولة السادسة الأخيرة بين 22 و24 مارس، تستضيف ليبيا جنوب إفريقيا، حيث يتعين عليها الفوز للتأهل، فيما تلعب نيجيريا مع ضيفتها السيشل.

كما تأهلت مالي بدورها بفوزها السبت على مضيفتها الغابون 1-صفر في ليبرفيل في الجولة الخامسة قبل الأخيرة من منافسات المجموعة الثالثة.

وسجل موسى دومبيا الهدف في الدقيقة 11 فارتفع رصيد مالي الى 11 نقطة، وانتزعت البطاقة الأولى، فيما انحصرت الثانية بين الغابون (7 نقاط) وبوروندي (9 نقاط) التي فازت امس على جنوب السودان 5-2.

وفي الجولة الأخيرة في مارس المقبل، تحل الغابون ضيفة على بوروندي في مهمة صعبة، علما بأنهما تعادلتا ذهابا 1-1 في ليبرفيل.

 وحجزت أوغندا مكانها في النهائيات بفوزها السبت على ضيفتها الرأس الأخضر 1-صفر في كيرا تاون.

وتدين أوغندا بالفوز الى باتريك كادو صاحب الهدف الوحيد في الدقيقة 78.

ورفعت أوغندا رصيدها الى 13 نقطة مقابل 4 للرأس الأخضر، و5 لتنزانيا التي تملك فرصة حسم البطاقة الثانية في حال فوزها غداً على مضيفتها ليسوتو (نقطتان).

طباعة Email
تعليقات

تعليقات