أتلتيكو يستعيد وصافة "الليغا" وفالنسيا يحقق فوزه الثاني بفضل "الفار"

استعاد اتلتيكو مدريد المركز الثاني في ترتيب الدوري الإسباني لكرة القدم مؤقتا بفوزه على ضيفه اتلتيك بلباو في الوقت بدل الضائع بفضل رأسية لقائده الأوروغواياني دييغو غودين السبت في المرحلة الثانية عشرة، فيما حقق فالنسيا فوزه الثاني هذا الموسم.

على ملعب واندا متروبوليتانو في العاصمة الإسبانية، تخلف اتلتيكو مدريد مرتين إذ تقدم اتلتيك في الشوط الأول عبر اينياكي وليامس (ق36)، ورد اتلتيكو في الثاني عبر الغاني توماس بارتي (ق61).

وأعاد وليامس التقدم مجدداً للضيوف بعد ثلاث دقائق، لكن رودريغو هرنانديز كاسكمانتي "رودري" حقق التعادل الثاني (ق80).

وفي الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع، سجل غودين الذي يجمع النقاد على اعتباره أفضل متابع بالرأس في العالم، هدف الحسم متابعا كرة رفعها الفرنسي انطوان غريزمان من ركلة حرة.

ورفع اتلتيكو، وصيف بطل الموسم الماضي، رصيده الى 23 نقطة، وبات على بعد نقطة واحدة من برشلونة المتصدر وحامل اللقب، وتقدم بفارق نقطتين على القطب الثاني في العاصمة الكاتالونية اسبانيول الذي صار ثالثا مؤقتا.

في المقابل، توقف رصيد اتلتيك بلباو الذي كان قريبا من تحقيق التعادل الثامن هذا الموسم، عند 10 نقاط في المركز السابع عشر على حافة منطقة الهبوط.

الفوز الثاني لفالنسيا

وحقق فالنسيا المتعثر فوزه الثاني هذا الموسم في الدوري على حساب مضيفه خيتافي 1-صفر.

واحتاج فالنسيا الى ركلة جزاء والى ثبتتها بتقنية الفيديو ليسجل الهدف الوحيد بعدما ارتكب برونو خطأ ضد الفرنسي كيفن غاميرو ونال الصفراء الثانية بعد أربع دقائق فقط من الأولى وخرج من الملعب (ق79).

وأثار قرار الحكم ريكاردو دي بورغوس بنغوتشيا التساؤل حول صحة الركلة، فتم اللجوء الى تقنية الفيديو التي ثبتتها وانبرى لها داني باريخو بنجاح (ق81).

وكان فالنسيا حقق فوزه الأول في المرحلة السابعة خارج أرضه أيضا على مضيفه ريال سوسييداد وبالنتيجة ذاتها 1-صفر سجله غاميرو.

ورفع فالنسيا، أكثر الفرق تعادلا حتى الآن في المراحل الـ 12 الأولى من البطولة (8 تعادلات مقابل 7 لاتلتيك بلباو)، رصيده الى 14 نقطة نقلته الى المركز الرابع عشر مؤقتا، في حين بقي خيتافي عاشرا وله 16 نقطة.

وتعادل بلد الوليد مع إيبار صفر-صفر. ويلعب اليوم جيرونا مع ليغانيس.

تعليقات

تعليقات