غاريث بيل يطعن رونالدو في الظهر - البيان

غاريث بيل يطعن رونالدو في الظهر

قال غاريث بيل إن تشكيلة ريال مدريد المنافس في دوري الدرجة الاولى الاسباني لكرة القدم باتت تعمل معا كوحدة واحدة بدون كريستيانو رونالدو الايقونة السابقة للفريق عقب انتقال المهاجم البرتغالي ليوفنتوس في فترة الانتقالات الصيفية الماضية.

وتألق الجناح الويلزي في ظل غياب رونالدو وحقق مدريد ثلاثة انتصارات في أربع مباريات بالدوري الاسباني.

ويمثل بيل السلاح الرئيسي لريال مع انطلاق دور المجموعات بدوري ابطال اوروبا هذا الاسبوع حيث سيلعب ريال أمام روما بعد غد الاربعاء على استاد سانتياغو برنابيو.

وقال بيل لصحيفة ديلي ميل "باتت الأمور أكثر راحة (بدون رونالدو). اعتقد ان الامر بات أكثر جماعية ونعمل جميعا كوحدة واحدة وليس كلاعب واحد".

وكان رونالدو كبير هدافي ريال على مر العصور عنصرا حاسما في فوز الفريق بدوري ابطال اوروبا لثلاث مرات متتالية تحت قيادة المدرب السابق زين الدين زيدان على الرغم من ان بيل سجل مرتين امام ليفربول في الفوز 3-1 في النهائي الذي اقيم في كييف في مايو الماضي.

وحل بيل بديلا في المباراة وقال انه كان منزعجا لعدم خوض المباراة منذ البداية وان هذا الغضب قاده لتسجيل هدف من ضربة خلفية رائعة.

وقال "كنت غاضبا. غاضبا بحق لكي اكون أمينا. بكل وضوح، شعرت بأنني استحق ان ابدأ المباراة، كنت أسجل أهدافا وكان من الصعب ان انحي الغضب جانبا".

ومع غياب رونالدو عن المشهد، بات بيل عنصرا اساسيا في تشكيلة المدرب الجديد يولن لوبتيغي مع استعداد حامل اللقب لبداية مسيرته نحو حصد اللقب الرابع على التوالي عندما يخوض مباراته الاولى في المجموعة السابعة بعد غد الاربعاء.

 

طباعة Email
تعليقات

تعليقات