الأزمة الاقتصادية تضرب الكرة الإيرانية

يواصل المنتخب الإيراني لكرة القدم تدريباته بدون مدرب، حسبما أكدت تقارير إعلامية في طهران، أمس، وأشارت التقارير إلى أن البرتغالي كارلوس كيروش المدير الفني، الذي قاد الفريق في السنوات الماضية، يتواجد بالفعل إلى جوار الفريق، لكنه يجلس في ركن إلى جوار الملعب ويتابع التدريبات فقط دون توجيه اللاعبين. ولم يوقع كيروش حتى الآن على العقد الجديد مع الاتحاد الإيراني بسبب الأزمة الاقتصادية التي تضرب إيران حالياً والتي ألقت بظلال قاتمة على الاتحاد الإيراني للعبة.

وكان كيروش عاد إلى طهران قبل أيام، ولكنه لم يتوصل حتى الآن إلى اتفاق رسمي مع الاتحاد الإيراني على تجديد العقد، علماً بأن الطرفين اتفقا من قبل على التجديد. وفي ظل هذه المشكلة، لم يعد باستطاعة الاتحاد الإيراني تحويل المستحقات المالية إلى كيروش.

وتعاني إيران أيضاً أزمة اقتصادية هائلة لنفس السبب، حيث ارتفع سعر الدولار واليورو لأربعة أمثاله، وذلك في غضون الأسابيع القليلة الماضية. ونظراً لأن ميزانية الاتحاد الإيراني للعبة توضع بالريال الإيراني، فإن الاتحاد أصبح مضطراً إلى دفع أربعة أمثال القيمة المالية لعقد كيروش في حالة توقيعه.

تعليقات

تعليقات