رحيل رونالدو.. نهاية وبـداية

انتهى عصر النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو مع نادي ريال مدريد الإسباني، والذي انضم إليه في العام 2009، ليعلن انتقاله إلى نادي يوفنتوس الإيطالي، لينهي معه مسلسلاً مثيراً تابعه عدد كبير من عشاق اللاعب البرتغالي ومحبي النادي الملكي ويبدأ مشواراً جديداً في الدوري الإيطالي بعد أن انتهت حلقات المسلسل الإنجليزي والإسباني، إلا أن رونالدو ترك بصمة واضحة في النادي الملكي خلال السنوات الماضية جعلت الجماهير تتساءل عن ما بعد حقبة رونالدو الملكية وتداعياتها على المستويات كافة.

«البيان الرياضي» تستعرض أهم التغييرات المتوقعة عقب رحيل الدون

مكسب مادي

أثبت رئيس نادي ريال مدريد فلورنتينو بيريز أنه رجل أعمال من الطراز الرفيع، عبر بيعه رونالدو بقيمة ١٠٠ ملايين يورو، وهذا يعد مبلغاً عالياً للاعب وصل إلى عمر 33 عاماً، حيث من النادر أن نشاهد مثل هذه الصفقات الكروية لنجم مهما وصل مستواه البدني والذهني من القوة أن يباع بهذا المبلغ العالي جداً، والذي من المتوقع أن يتم استغلاله لتمويل الصفقات القادمة للنادي الملكي.

النجم المنقذ

بالأمس القريب كان رونالدو هو النجم المنقذ للفريق سواء في الدوري الإسباني أو دوري أبطال أوروبا، إلا أن الساحة باتت متاحة لكل من النجم الويلزي غاريث بيل في حال بقائه في النادي الملكي والذي ساهم بشكل مباشر في نيل فريقه لقب دوري أبطال أوروبا العام الحالي، والنجم الفرنسي كريم بن بنزيما للخروج من عباءة الدون التي ظلت تخيم عليه طوال السنوات الماضية.

سوبر ستار

نادي ريال مدريد بحاجة ماسه إلى وجه جديد أو «سوبر ستار» يحل محل النجم الراحل، حيث برزت في الأسابيع والأشهر الأخيرة عدد من الأسماء التي سيستفيد منها النادي من الناحية الكروية والمادية، مثل النجم البرازيلي نيمار، والبلجيكي إدين هازارد، والإنجليزي هاري كين، والفرنسي كيليان مبابي، إلا يبدو أن إدارة النادي الملكي تنتظر نهاية مونديال روسيا 2018، حتى تدخل سوق الانتقالات والذي من المتوقع أن يكون ساخناً.

وحيداً في الساحة

عقب انتقال رونالدو، خلت الساحة للنجم الأرجنتيني ونادي برشلونة الإسباني ليونيل ميسي، ليصبح النجم الوحيد بلا منازع في الدوري الإسباني، ولينتهي عهد الاستقطاب بين النجمين والذي استمر لسنوات طويلة، إلا أن ذلك لن يمنع نجوم الأندية الأخرى، وعلى رأسهم النجم الفرنسي وأتلتيكو مدريد الإسباني أنطوان غريزمان أن يكون المنافس الجديد للبرغوث.

خفوت «الليغا»

يبدو أن الأضواء ستخفت عن الدوري الإسباني مؤقتاً إلى أن يأتي نجم جديد يعيد الاستقطاب بين نادي ريال مدريد وبرشلونة، فالجماهير حول العالم كانت تتابع مجريات «الليغا» لسبب بسيط هو وجود نجمين من العيار الثقيل «رونالدو - ميسي» إلا أن بعد رحيل دون، يبدو أن مباريات الكلاسيكو لن تحظى بالأهمية لدى الجماهير حول العالم، مما يزيد من مكاسب عدد من الدوريات الأوروبية الأخرى .

عودة الأضواء

شهدت السنوات الماضية منافسة قوية وشديدة بين الدوري الإسباني والدوري الإنجليزي الممتاز، وعقب رحيل رونالدو، يبدو أن «البريميرليغ» سيحتل الساحة وحيداً بين الدوريات الأوروبية من ناحية القوى والتنافسية الشديدة، عقب نهاية عهد الاستقطاب في الدوري الإسباني.

المغامرة الإيطالية

النجاح في إيطاليا هو الهدف الرئيسي لكريستيانو رونالدو عقب سلسلة الإنجازات التي حققها في الدوري الإنجليزي والإسباني، إلا أن هناك عدداً من المطبات سوف تكون بانتظاره في «الكالشيو» أهمها ضعف الأندية الإيطالية، وسيطرة اليوفنتوس على البطولات هناك، ما عدا الإنجاز الذي ينتظره محبو السيدة العجوز وهو العودة بقوة إلى منصة التتويج في دوري أبطال أوروبا، والتي اقترب منها الفريق مرتين في العام 2015 و2017.

لا ضرائب

اتهام رونالدو بالتهرب من دفع 14.7 مليون يورو للضرائب عن أرباحه الناجمة عن استغلال حقوق الصورة في إسبانيا كانت أحد أسباب رحيل اللاعب عن ريال مدريد، أما في الدوري الإيطالي فهم معروفون بقلة الضرائب وتكفل بعض الأندية بدفعها ما جعل «الكالشيو» الوجهة الأمثل للدون.

لا رحمة

من المعروف عن الجماهير والصحافة الإيطالية هجومها الكاسح على النجوم وعدم رحمتها على أي أحد، فما بالك إذا كان رونالدو النجم المثير للجدل دائماً بتصريحاته النارية وتصرفاته التي تتسم بالغرور، فهل سيتسم بالصبر مع الجميع أم سنشاهد صراعاً جديداً على الطريقة الإيطالية.

الكرة الذهبية

سؤال يطرحه محبو الدون، هل الكرة الذهبية ستبتعد عنه مع خروجه من ريال مدريد، سؤال لا يستطيع الإجابة عنه إلا النجم البرتغالي والإنجازات الكبيرة التي سيحققها مع فريقه الجديد، وإلا سيكون في طي النسيان في حال لم يقدم الأداء المطلوب منه على أكمل وجه.

 

رفاق الأمس يودعون وأصدقاء اليوم يرحبون

ودع عدد من نجوم ريال مدريد زميلهم السابق النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي أعلن عن انتقاله إلى نادي يوفنتوس الإيطالي.

النجم الويلزي غاريث بيل نشر في حساباته الرسمية بمواقع التواصل الاجتماعي صوراً تجمعه مع الدون قائلاً «لاعب لا يصدق، ورجل في القمة، لقد كان من دواعي سروري اللعب إلى جانبك في السنوات الخمس الماضية، حظاً سعيداً للمستقبل يا صديقي».

رونالدو شكل ثلاثياً مع بيل وبنزيما في «الريال » | أرشيفية

 

بدوره ودع النجم الفرنسي كريم بنزيما زميله السابق قائلا «لقد فزنا معا واستمتعنا معا خلال 9 سنوات، كان من دواعي سروري مشاركة الهجوم معك، حظا سعيدا في مغامرتك الجديدة يا صديقي».

ومن جانبه كتب سيرجيو راموس قائد المنتخب الإسباني ونادي ريال مدريد رسالة مؤثرة للدون على موقع التواصل الاجتماعي قال فيها «أهدافك وأرقامك وكل البطولات التي حققناها سويا، ستتحدث عنك دائما، لقد وصلت لمكانة بارزة في تاريخ ريال مدريد عن جدارة، وجماهير النادي لن تنساك أبدا، سعيد للغاية لأنني لعبت بجوارك، عناق حار، وأتمنى لك التوفيق».

ومن جانبه، رحب النجم الأرجنتيني ونادي يوفنتوس الإيطالي باولو ديبالا بزميله الجديد في الفريق، حيث نشر صورة له مع الدون في إحدى المباريات، عبر حسابه الرسمي على موقع «تويتر»، معلقا عليها، بالقول: «مرحبا كريستيانو، أهلا وسهلا».دبي - البيان الرياضي

 

مدريد حزينة وإيطاليا تحتفل

ودعت الصحافة المدريدية بحزن شديد النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي أعلن عن انتقاله إلى نادي يوفنتوس الإيطالي. صحيفة «ماركا» عنونت في صدر صفحتها الأولى «لن يكون هناك أحد مثله - رحل كريستيانو صاحب 451 هدفاً».

مشجعو «اليوفي » يحتفلون بقدوم «الدون » | أ ف ب

 

وقالت الصحيفة، على الرغم من المسلسل الطويل والصراع بين إدارة ريال مدريد والدون إلا أن الجميع لا ينسون الفضل في عودة أمجاد النادي الملكي خلال فترة السنوات الماضية التي قضاها في النادي ومنها تحقيق لقب دوري أبطال أوروبا 4 مرات في مرحلة قياسية قصيرة جداً.

كما تحسرت الصحيفة على رحيل عدد كبير من أيقونات الدوري الإسباني والذي قد يهدد مكانة «الليغا» والتي اكتسبتها خلال السنوات الماضية، فقبل رونالدو، ودعت الملاعب الإسبانية، نجم نادي برشلونة سابقا أندريس إنييستا والذي انتقل إلى الدوري الياباني عبر نادي فيسيل كوبه، والنجم السابق لأتليتكو مدريد فرناندو توريس الذي سار على درب إنييستا وانتقل إلى نادي ساجان توسو.

فرحة إيطالية

أما الصحافة الإيطالية فقد احتفلت بقدوم الدون إلى «الكالشيو»، فقد عنونت صحيفة «توتو سبورت» (رونالدو بيانكونيرو.. يوفنتوس يقدم رونالدو الاثنين المقبل باحتفال كبير في الملعب).

أما صحيفة «لاجازيتا ديللو سبورت» فعنونت «وصل.. إتمام صفقة انتقال رونالدو إلى يوفنتوس.. 100 مليون يورو لريال مدريد والاثنين التقديم الرسمي».

وعمت الاحتفالات محبي ومشجعي اليوفنتوس، حيث تهافت الجميع لشراء القمصان التي تحمل اسم الدون، فيما أعلن عدد من العمال في مصنع شركة فيات كرايسلر لصناعة السيارات بجنوبي إيطاليا عن دخولهم في إضراب احتجاجاً على الصفقة، سبب إنفاق كل هذا المبلغ على ضم رونالدو، فيما طالبت الشركة العمال على مدار سنوات بتقديم تضحيات اقتصادية ضخمة، مطالبين الاستثمار بشكل أكبر في إنتاج السيارات من أجل توفير فرص عمل بالمصنع.

ويبرز نادي يوفنتوس الإيطالي ضمن أكبر ممتلكات عائلة أنييلي التي تهيمن على شركة فيات كرايسلر.

تعليقات

تعليقات