الاتحاد الفرنسي ينفي عرض زيدان

نفى نويل لو جريت، رئيس الاتحاد الفرنسي لكرة القدم، شائعة استبدال المدير الفني الحالي للمنتخب الفرنسي ديديه ديشامب، وتقديم عرض إلى زين الدين زيدان.

وتردد اسم زيدان بقوة لتدريب الفريق الوطني الفرنسي بعد استقالته من الإدارة الفنية لريال مدريد.

وفي مقابلة نشرتها صحيفة (ليكيب) اليوم الأحد، قال لو جريت "لا توجد أي مناقشات مطروحة في هذا الشأن، زيدان رحل عن الريال دون أن يكون لديه أي مشروع، وديديه لديه عقد حتى 2020".

وأثنى رئيس الاتحاد الفرنسي على مدرب ريال مدريد السابق، لكنه أكد في نفس الوقت أنه لا يخطط للاستغناء عن ديشامب في أي وقت قريب.

وقال عن زيدان"إنه يتمتع بمواصفات مدرب المنتخب بشكل لا جدال فيه، يحظى بقبول الرأي العام والنتائج التي حققها تتحدث عن نفسها، لكن يجب دائما الأخذ بعين الاعتبار العقود المبرمة والنتائج، هذه الفكرة ليست مطروحة حاليا، ليس قبل 2020 أو 2022".

وأكد لو جريت أنه لم يعلم أن زيدان الذي وصفه بأنه مدرب "استثنائي"، سيترك منصبه في قلعة سانتياجو برنابيو، مبرزا أن القرار كان مفاجئا بالنسبة له.

وقال "بالنسبة لأي مدرب آخر لن يكون الفوز بالتشامبيونز ليج ثلاث مرات متتالية أمرا سهلا، لقد قرر التوقف، من يحتل هذا المنصب يواجه ضغوطا كبيرة، ليس من السهل أن تكون مطالبا بالفوز دائما، إنه مدرب عظيم ولن يواجه مشكلات بشأن مستقبله".

وعلى الرغم من إبداء رضاه عن أداء المنتخب الفرنسي قبل نحو عشرة أيام من انطلاق المونديال، اعتبر أن الفريق الوطني يعد "واحدا من أفضل المنتخبات لكنه ليس الأفضل"، مؤكدا أن الهدف في روسيا هو الوصول لنصف النهائي.

تعليقات

تعليقات